سوريا.. معارك قرب صدد بعد سيطرة “داعش” على مهين

مشاهدة
أخر تحديث : الأحد 1 نوفمبر 2015 - 1:06 مساءً
سوريا.. معارك قرب صدد بعد سيطرة “داعش” على مهين

أفاد ناشطون من المعارضة السورية بأن معارك عنيفة تدور بين قوات الجيش السوري وتنظيم “الدولة الإسلامية”، في الأطراف الشرقية لبلدة صدد التي تبعد نحو 14 كم عن طريق دمشق – حمص الدولي.

وانتقلت المعارك إلى محيط صدد بعد ساعات من سيطرة التنظيم على بلدة مهين بالكامل في ريف حمص الجنوبي الشرقي، نتيجة هجوم عنيف واشتباكات مع وحدات الجيش فيها.

وبدأ التنظيم الهجوم بتفجير عربتين مفخختين عند أطراف البلدة، أسفر مع الاشتباكات، حسب النشطاء، عن مقتل وجرح نحو 50 عنصرا من الجيش ومقتل عدد من عناصر التنظيم.

وأشار النشطاء إلى أن الطيران الحربي قام بعدة غارات على مناطق في البلدة، ومناطق أخرى على الطريق الواصل بين بلدتي مهين وصدد بالريف الجنوبي الشرقي لحمص.

ونقلت “ا ف ب” عن مصدر ميداني سوري أن “الجيش السوري يعيد انتشاره في محيط بلدة مهين بعد دخول مسلحي تنظيم داعش” إليها، موضحا أن “مسلحي ووجهاء بلدة مهين (…) أعلنوا مبايعتهم لتنظيم داعش في خرق فاضح للهدنة”.

وكانت حواجز الجيش السوري موجودة حول مهين وفق شروط هدنة مع مسلحي البلدة.

وسيطر التنظيم على مدينة القريتين في الأسبوع الأول من أغسطس/ آب الماضي، وهدم ديرا مسيحيا تاريخيا فيها، وبعد مهين “تقدم داعش باتجاه صدد.

وقال مصدر أمني لوكالة “فرانس برس” إن الاشتباكات تجددت في صدد ومهين على عدة محاور، مشيرا إلى أنه “ليس هناك تبدل جوهري إذ انتقلت مبايعة العناصر (المسلحة في مهين) من تنظيم إلى آخر”.

المصدر: وكالات

رابط مختصر