تحقيقات عراقية في الهجوم على مجاهدي خلق

مشاهدة
أخر تحديث : الجمعة 30 أكتوبر 2015 - 5:51 مساءً
تحقيقات عراقية في الهجوم على مجاهدي خلق

أبوظبي – سكاي نيوز عربية
أكد مصدر أمني عراقي، الجمعة، أن بلاده تحقق في تعرض مخيم منظمة مجاهدي خلق الإيرانية قرب بغداد لهجوم، أسفر عن مقتل أكثر من 20 منهم.
وأفاد المتحدث باسم قيادة العمليات المشتركة، العميد يحيى رسول الزبيدي، بأن “التحقيق مستمر حاليا للكشف عن الجهة المسؤولة عن الهجوم”، وفقا لوكالة “فرانس برس”.

وكان 15 صاروخا على الأقل قد استهدف قاعدة سابقة للجيش الأميركي قرب مطار بغداد، مساء الخميس، تضم مخيما لمعارضين إيرانيين.

وقال متحدث باسم المجلس الوطني للمقاومة الإيرانية، ومقره باريس، إن الحصيلة بلغت 23 قتيلا من منظمة مجاهدي خلق.

ووصفت المنظمة الهجوم بـ”الأسوأ” منذ تواجد عناصرها في المخيم، عقب انسحاب القوات الأميركية من العراق عام 2011.

في غضون ذلك، تبنى فصيل جيش المختار العراقي الهجوم الصاروخي على معسكر جماعة مجاهدي خلق الإيرانية المعارضة قرب بغداد.

إلى ذلك، لم يؤكد الزبيدي حصيلة ضحايا مجاهدي خلق، مكتفيا بالإعلان عن جنديين عراقيين بجروح من جراء الهجوم.

ودانت المفوضية العليا للاجئين التابعة للأمم المتحدة الهجوم، قائلة إنه عمل مستهجن، وأبدت”قلقها الشديد من الأضرار التي لحقت بمن يعيشون في مخيم ليبرتي”.

وكان مخيم ليبرتي يأوي جماعة مجاهدي خلق، المعارضين للنظام الإيراني، الذين جرى طردهم من إيران بعد الثورة الإسلامية في عام 1979.

رابط مختصر