إدانة دولية للهجوم الدموي على معسكر الحرية قرب بغداد

مشاهدة
أخر تحديث : الجمعة 30 أكتوبر 2015 - 9:34 مساءً
إدانة دولية للهجوم الدموي على معسكر الحرية قرب بغداد

نيويورك (الأمم المتحدة) “القدس العربي” – من عبد الحميد صيام ـ في بيان صادر عن المتحدث الرسمي، أدان الأمين العام للأمم المتحدة الهجوم يوم الخميس على معسكر الحرية قرب مطار بغداد والذي خلف 26 قتيلا وعددا كبيرا من الجرحى من سكان المعسكر. كما أدى الهجوم إلى سقوط عدد من رجال الأمن العراقيين المكلفين بحراسة المعسكر.

ودعا الأمين العام في بيانه الحكومة العراقية للتحقيق الفوري في الحادث والعمل على ضمان مثول الفاعلين أمام العدالة حتى تأخذ مجراها فلا مكان للتهرب من المسؤولية في مثل هذه الهجمات. وذكـّـر الأمين العام الحكومة العراقية بواجبها في تزويد سكان المعسكر بالأمن والأمان.

وأعاد الأمين العام التأكيد على إلتزام الأمم المتحدة بمتابعة جهودها لتسهيل إيجاد حل إنساني لسكان المعسكر. كما دعا الحكومة العراقية وبقية الأطراف المعنية بالتعاون مع الممثل الخاص للأمين العام لنقل سكان معسكر الحرية خارج العراق إذ إن السرعة في عملية نقل السكان خارج البلاد هو الحل الأكثر أمنا، كما جاء في البيان.

من جهة أخرى أصدرت المفوضية السامية لشؤون اللاجـئين بيانا يدين الهجوم على معسكر الحرية والذي أدى إلى مقتل وجرح عدد كبير من السكان الإيرانيين ورجال الأمن العراقيين.

ومعسكر الحرية كان قاعدة عسكرية أمريكية تم نقل سكان مخيم أشرف التابعين لتنظيم “مجاهدي خلق” الإيراني المعارض للنظام الإسلامي في إيران، بعد تعرضهم لعدة هجمات.

وقد قامت الولايات المتحدة بحذف المنظمة من قائمة التنظيمات الإرهابية عام 2003 شرط التخلي عن السلاح وهو ما تم فعلا على أن تضمن الولايات المتحدة سلامة المجموعات التابعة للتنظيم سابقا. وقد قامت دول الاتحاد الأوروبي أيضا بشطب إسم المنظمة من قائمة التنظيمات الإرهابية بعد تخليها عن السلاح وتحولها إلى تنظيم سياسي. لكن الجماعة ما زالت تتعرض من حين لآخر إلى هجومات دموية يتهم في إرتكابها بعض العناصر الموالية للنظام الإيراني.

رابط مختصر