منافسة حادة بين أعضاء “أوبك” على أسواق النفط الآسيوية

مشاهدة
أخر تحديث : الأربعاء 28 أكتوبر 2015 - 7:09 مساءً
منافسة حادة بين أعضاء “أوبك” على أسواق النفط الآسيوية

حل العراق محل السعودية كأكبر مصدر للنفط إلى الهند في شهر سبتمبر/أيلول، وذلك للمرة الثالثة هذا العام، ويجري لك في إطار المنافسة بين البلدين العضوين في “أوبك” على الأسواق الآسيوية.

وأظهرت بيانات أن الهند استوردت نحو 640 ألف برميل يوميا من السعودية في شهر سبتمبر/أيلول الماضي، بانخفاض نحو 30% عن شهر أغسطس/آب، لكن الرقم يظل مرتفعا بنسبة 12.8% عن الفترة نفسها من العام السابق.

واشترت الهند نحو 20% من وارداتها من العراق في الشهر الماضي، بينما نزلت حصة السعودية إلى 17% بعدما كانت نحو 22% في شهر أغسطس/آب.

وفي الوقت الذي تتقلص فيه حصة السعودية في السوق الهندية تزيد حصة العراق في واحدة من أسرع أسواق العالم نموا، وذلك من خلال تقديم أسعار مغرية.

وقال إحسان الحق، كبير المحللين لدى “كيه بي سي” للاستشارات التي مقرها لندن: “تبيع السعودية النفط بالسعر الرسمي بموجب اتفاقات محددة المدة، بينما يباع النفط العراقي في السوق الحاضرة. وفي سوق تشهد وفرة هائلة في المعروض تجد عادة أن البراميل العراقية تباع بخصم عن السعر الرسمي”.

وأضاف إحسان الحق: “عندما تعود إيران إلى السوق ستكون معركة حامية بين إيران والعراق والسعودية”.

وكانت السعودية فقدت مكانتها كأكبر مصدر للنفط الخام إلى الصين الشهر الماضي، إذ حلت روسيا محلها كأكبر مورد للصين للمرة الثانية هذا العام. وعزا التجار ذلك إلى ارتفاع سعر البيع الرسمي السعودي.

المصدر: “رويترز”

رابط مختصر