برويز مشرف: نحن جهزنا حركة طالبان ووجهناها لمحاربة روسيا

مشاهدة
أخر تحديث : الأربعاء 28 أكتوبر 2015 - 7:20 مساءً
برويز مشرف: نحن جهزنا حركة طالبان ووجهناها لمحاربة روسيا

أعلن الرئيس الباكستاني السابق برويز مشرف الأربعاء 28 أكتوبر/تشرين الأول أن إسلام آباد جهزت حركة طالبان ووجهتها لمحاربة روسيا الاتحادية.

وقال مشرف في هذا الصدد: “نحن أعددنا حركة طالبان ووجهنا أعضاءها لمحاربة روسيا”، مضيفا أن “طالبان وحقاني، وأسامة بن لادن والظواهري كانوا آنذاك أبطالنا. وأصبحوا بعد ذلك أوغادا”، بحسب وصفه.

وأوضح الرئيس الباكستاني السابق أن بلاده شرعت في عام 1979 في مساعدة “العناصر الدينية المتشددة”، وأن مصطلح “العناصر الدينية المتشددة” ذاته نشأ في بلاده.

وأشار مشرف الذي تولى منصب الرئاسة في بلاده بين عامي (2001 – 2008) من جهة أخرى إلى أن باكستان دعمت أكثر من 13 مجموعة إرهابية يعمل أعضاؤها ضد الهند.

ونقلت وكالة الأنباء الهندية “برس تراست” عن مشرف قوله إن “حرب تحرير كشمير بدأت في عام 1990 وحينها ظهر عسكر طيبة و11 – 12 تنظيما آخر. نحن ساعدنا ودربنا عناصرها لأنهم دفعوا حياتهم من أجل كشمير” المنطقة المتنازع عليها بين باكستان والهند.

واعترف الرئيس الباكستاني السابق في ذات الوقت بأن هؤلاء المسلحين الآن “يقاتلون ضد شعبهم، وهذا يجب أن يُوضع حد له”.

وكان برويز مشرف وصل إلى السلطة إثر انقلاب عسكري في عام 1999، وتولى منصب رئيس الوزراء في باكستان بين عامي 1999 – 2002.

يُذكر أن طالبان حركة متطرفة تعمل في أفغانستان ولها جناح مواز في باكستان. وهذه الحركة محظورة في روسيا بقرار صدر عن المحكمة العليا في 14 فبراير/شباط عام 2003.

المصدر: تاس

رابط مختصر