السجن 11 شهرا لزعيم الحركة الاسلامية في إسرائيل بتهمة التحريض على العنف

مشاهدة
أخر تحديث : الأربعاء 28 أكتوبر 2015 - 4:19 صباحًا
السجن 11 شهرا لزعيم الحركة الاسلامية في إسرائيل بتهمة التحريض على العنف

القدس المحتلة- (أ ف ب): اصدرت محكمة إسرائيلية الثلاثاء حكما بالسجن 11 شهرا على الشيخ رائد صلاح، زعيم الحركة الاسلامية في الأراضي المحتلة، بتهمة التحريض على العنف.

واصدرت محكمة في القدس المحتلة هذا الحكم على صلاح على خلفية تصريحات ادلى بها العام 2007 حول المسجد الاقصى.

وكانت المحكمة دانت صلاح في اذار/ مارس 2014 بالتحريض وحكمت عليه بالسجن لثمانية اشهر، لكن صلاح والادعاء الاسرائيلي قاما باستئناف الحكم في حينه.

واكد محامي صلاح عمر خمايسة لوكالة فرانس برس انهم ينوون تقديم استئناف إلى المحكمة العليا، بينما اكد مدع عام ان عليه تقديم طلب للقيام بذلك كونه قدم استئنافا في السابق.

وولد الشيخ رائد صلاح في مدينة ام الفحم عام 1958 ويتزعم التيار المتشدد في الحركة الاسلامية في الأراضي المحتلة، وهذه ليست المرة الاولى التي يواجه فيها مشاكل مع السلطات.

والحركة الاسلامية منظمة غير محظورة في إسرائيل لكنها تخضع لرقابة مشددة، بينما يسعى رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو الى حظر الحركة التي يتهمها بقيادة “التحريض” ضد اسرائيل والتشجيع على العنف.

وقال رائد صلاح بعد الجلسة “نؤكد ونقول لن تخيفنا السجون، نقولها علانية: هناك من يحاول جعل الحركة خارج القانون. ويحاول جعل حزب التجمع خارج القانون. هناك من يحاول تقديم قيادتنا في الداخل الفلسطيني الى المحاكمة”.

رابط مختصر