أطباء بلا حدود: ضربات التحالف الجوية باليمن أصابت مستشفى… والسعودية تنفي

مشاهدة
أخر تحديث : الأربعاء 28 أكتوبر 2015 - 4:22 صباحًا
أطباء بلا حدود: ضربات التحالف الجوية باليمن أصابت مستشفى… والسعودية تنفي

عواصم ـ وكالات ـ قالت منظمة أطباء بلا حدود اليوم الثلاثاء إن قصفا جويا للتحالف الذي تقوده السعودية دمر مستشفى تديره المنظمة في شمال اليمن وأسفر عن إصابة موظفين اثنين بجروح طفيفة.

وتدخل تحالف عربي تقوده السعودية في الحرب الأهلية في اليمن في مارس آذار محاولا إعادة الحكومة بعد أن أطاحت بها قوات الحوثي لكن عدد الضحايا المدنيين تصاعد منذ ذلك الوقت مما أثار قلق الأمم المتحدة ومنظمات تراقب حقوق الإنسان.

وقال حسن بوسنين مدير المنظمة في اليمن لرويترز عبر الهاتف “أصيب مستشفى يتبعنا في حي حيدان بمحافظة صعدة عدة مرات. لحسن الحظ دمرت الضربة الأولى جناح العمليات الذي كان خاويا وكان الطاقم منشغلا مع أناس في غرفة الطوارئ. تمكنوا فقط من الفرار عندما ضرب صاروخ آخر جناح الولادة.”

وقال “قد يكون خطأ لكن واقع الأمر (يقول) إنها جريمة حرب. لا يوجد سبب لاستهداف مستشفى. قدمنا (للتحالف) كل إحداثياتنا منذ نحو اسبوعين.”

وأوضح بوسنين أن نحو اثنين على الأقل من أفراد طاقم المستشفى اصيبا جراء الحطام المتطاير.

ووقعت الغارة الجوية في محافظة صعدة الواقعة تحت سيطرة الحوثيين. وقالت وكالة سبأ اليمنية للأنباء التي يديرها الحوثيون الموالون لإيران والذين تستهدفهم ضربات التحالف إن ضربات جوية أخرى أصابت مدرسة قريبة للبنات وألحقت أضرارا بعدة منازل.

ولم يتسن على الفور تأكيد ذلك كما لم يتسن الاتصال بالمتحدث باسم التحالف للحصول على تعليق.

وقالت مصادر طبية ومسؤول محلي إن 13 مقاتلا من الحوثيين وستة مقاتلين موالين للرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي قتلوا اليوم الثلاثاء في اشتباكات وغارات جوية للتحالف في مدينة تعز بجنوب غرب البلاد.

ولم يتسن لرويترز التحقق على نحو مستقل من النبأ.

وقالت منظمة العفو الدولية التي أوصت بحظر على تصدير السلاح للدول المشاركة في التحالف مستشهدة بالقصف المتكرر لمدنيين إن “الاستهداف المتعمد فيما يبدو” وتدمير المستشفى قد يرقى إلى جريمة حرب.

وقالت منظمة الأمم المتحدة للطفولة (يونيسف) إن المستشفى الواقع في صعدة هي المركز الصحي رقم 39 الذي يتعرض للقصف في اليمن منذ مارس آذار. وقال انتوني ليك المدير التنفيذي للمنظمة في بيان “قد يموت المزيد من الاطفال في اليمن نتيجة نقص الأدوية والرعاية الصحية أكثر من الرصاص والقنابل.”

من جانبه قال تحالف تقوده السعودية يقاتل في اليمن نيابة عن الحكومة المنتخبة اليوم الثلاثاء إن طائراته لم تقصف مستشفى في شمال اليمن تديره منظمة أطباء بلا حدود.

وسئل عما إذا كانت طائرات التحالف قصفت المستشفى الواقع في حي حيدان بمحافظة صعدة قال العميد أحمد العسيري المتحدث باسم التحالف في رسالة إلكترونية إن هذا لم يحدث على الإطلاق.

وأضاف العسيري أن مقاتلات التحالف كانت تقوم بمهام في محافظة صعدة ولكن عندما سئل عما إذا كان يعرف سبب الانفجار قال إنه لا يمكن أن يقول أي شيء دون إجراء تحقيق.

رابط مختصر