وزير الخارجية العماني يلتقي الأسد في دمشق

مشاهدة
أخر تحديث : الإثنين 26 أكتوبر 2015 - 5:09 مساءً
وزير الخارجية العماني يلتقي الأسد في دمشق

وزير الخارجية العماني يزور دمشق ويلتقي الرئيس بشار الأسد الذي يرحب بالجهود التي تبذلها سلطنة عمان لمساعدة السوريين مؤكداً أن القضاء على الإرهاب سيسهم في إنجاح أي مسار سياسي.

في زيارة تحمل الكثير من الدلالات زار وزير الخارجية العماني يوسف بن علوي العاصمة السورية اليوم الإثنين حيث التقى الرئيس السوري بشار الأسد. اللقاء الذي كان ثنائياً تركزت المباحثات فيه على الحرب على الإرهاب في سوريا والحل السياسي للأزمة السورية وفق ما أفادت به وكالة سانا.

وعبر الرئيس السوري خلال لقائه بن علوي عن تقدير الشعب السوري لمواقف سلطنة عمان ورحب بالجهود التي تبذلها لمساعدة السوريين، مؤكداً أن “القضاء على الإرهاب سيسهم في نجاح أي مسار سياسي في سوريا”.

من جهته أكد وزير خارجية عمان بعد اللقاء حرص بلاده على وحدة سوريا واستقرارها وعملها لإيجاد حل للأزمة.

ويعتبر موقف مسقط متمايزاً عن مواقف دول مجلس التعاون الخليجي بما يتعلق بالأزمة السورية كما في الملفات الأخرى مثل الاتفاق النووي الأخير التي لعبت السلطنة دوراً في التمهيد له من خلال استضافتها لقاءات بين مسؤولين أميركيين وإيرانيين. بالإضافة إلى الحرب على اليمن التي لا تشارك فيها عمان.
المصدر: الميادين

رابط مختصر