الأمن البرلمانية: الساعات المقبلة ستشهد إعلان تفاصيل وأسماء الرهائن المحررين بالحويجة

مشاهدة
أخر تحديث : الأحد 25 أكتوبر 2015 - 2:37 صباحًا
الأمن البرلمانية: الساعات المقبلة ستشهد إعلان تفاصيل وأسماء الرهائن المحررين بالحويجة

كشفت لجنة الأمن والدفاع البرلمانية، السبت، أن الساعات المقبلة ستشهد إعلان أسماء وتفاصيل كاملة بالصوت والصورة عن الرهائن الذين تم تحريرهم في عملية الإنزال التي نفذت في قضاء الحويجة، فيما أكدت أنه لم يتم نقل أي رهينة إلى خارج البلاد.

وقال مقرر اللجنة شاخوان عبد الله في حديث لـ السومرية نيوز، إن “عملية الإنزال التي جرت يوم الخميس الماضي كانت ناجحة في المقاييس العسكرية والأمنية، وتم التخطيط لها من قبل قوات مكافحة الإرهاب في أربيل والقوات الخاصة الأميركية التي وفرت الدعم والإسناد الجوي لها”، مبينا أن “تلك القوات تمكنت عند الساعة الثانية فجرا من تحرير 69 رهينة بينهم 20 ضابطا ومنتسبا في الجيش والشرطة العراقية”.

وأضاف عبد الله، وهو قيادي في التحالف الكردستاني، أن “الساعات القليلة المقبلة ستشهد عرض أسماء وتفاصيل كاملة بالصوت والصورة عن الرهائن”، مؤكدا أن “جميعهم موجودين داخل البلاد”.

وتابع أن “حديث رئيس لجنة الأمن والدفاع البرلمانية حاكم الزاملي وعدد من قادة الحشد الشعبي عن نقل عدد من الرهائن إلى خارج البلاد غير دقيق”، لافتا إلى أن “داعش كان يعد لإعدامات جماعية لكن قوات مكافحة الإرهاب في أربيل والقوات الأميركية نفذت عملية نوعية في عقر دار التنظيم الإرهابي وحررت الرهائن من قبضته”.

يشار إلى أن قوة أميركية خاصة تمكنت، أمس الأول الخميس (22 تشرين الأول 2015)، من تنفيذ إنزال جوي وتحرير عدد من الرهائن في قضاء الحويجة جنوب غربي محافظة كركوك.

وكشف وزير الدفاع الأميركي اشتون كارتر، أمس الجمعة، عن الحصول على خزين “هائل” من المعلومات الاستخبارية من عملية الإنزال، فيما أشار رئيس لجنة الأمن والدفاع البرلمانية حاكم الزاملي إلى نقل 20 “إرهابيا” إلى الولايات المتحدة الأميركية خلال العملية.

وأكد المتحدث باسم التحالف الدولي ستيف وارن، اليوم السبت، أن الحكومة العراقية كانت “على علم” بعملية إنقاذ الرهائن في الحويجة، مؤكدا أن الرهائن الـ70 “لدى القوات الكردية”.

رابط مختصر