لاريجاني: الدول التي لا تجري فيها انتخابات لن يحق لها الحديث عن الديمقراطية

مشاهدة
أخر تحديث : السبت 24 أكتوبر 2015 - 5:19 مساءً
لاريجاني: الدول التي لا تجري فيها انتخابات لن يحق لها الحديث عن الديمقراطية

وصف رئيس مجلس الشوري الاسلامي علي لاريجاني الاوضاع في سوريا بالخطيرة وأكدا أن الدول التي لم تشهد اية انتخابات لن يحق لها الحديث عن الديمقراطية وقال في تصريح للصحفيين علي هامش منتدي ‘فالداي’ في مدينة سوتشي الروسية ” ان الدول التي لم تشهد اية انتخابات خلال الاعوام الثمانين الاخيرة وحتي ان النسوة فيها لا يحق لهن قيادة السيارات، لا ينبغي لها أن تبدي الرأي حول الديمقراطية “.
و أفاد القسم السياسي لوكالة ” تسنيم ” الدولية للأنباء أن لاريجاني قال لدي اجابته علي سؤال حول تقسيم سوريا ” لو افترضنا انهم قاموا بتقسيم سوريا فانهم سيمنحون بذلك الجائزة للارهابيين وهو ما سيعد خطأ تاريخيا “.
وأكد رئيس مجلس الشوري الاسلامي قائلا ” ان الروس حققوا المزيد من النجاح خلال الفترة القصيرة التي بدأوا نشاطهم في سوريا وطرح السؤال التالي وهو انه ما الذي قام به التحالف خلال عام ونصف العام “.
وأضاف قائلا ” ان احد عوامل قوة داعش هي بيع النفط لدولة جارة وفي الوقت الذي يجري نقل النفط بواسطة شاحنات ترصدها الطائرات من دون طيار الا انهم لا يفعلون شيئا تجاهها “.
واستطرد نائب أهالي قم في مجلس الشوري الاسلامي قائلا ” لنفترض ان الاميركيين يقولون بانهم لا يتعاونون مع سوريا ولكن السؤال هو انهم لماذا لا يتعاونون مع العراق؟ لذا فان المعلوم جيدا هو ان التحالف يتلاعب مع الارهابيين ولا ينجز شيئا مهما في العراق وسوريا”.
وحول رأي بعض الدول التي تقول ان الظروف في المنطقة وسوريا خطيرة جدا قال ” ان الظروف ليست بهذا المستوي من التشاؤم الذي يذكرونه، وهم يقولون منذ 5 اعوام بان الرئيس بشار الاسد سيسقط وهو ما لم يحدث رغم انه لم تكن هنالك غارات جوية روسية “.
وتابع رئيس مجلس الشوري الاسلامي قائلا ” ان الدول التي لم تشهد انتخابات خلال الاعوام الثمانين الاخيرة لا يحق لها ابداء الراي بشان الديمقراطية، وهي دول لا تحظي النساء فيها حتي بحق قيادة السيارة “.
الجدير بالذكر أن لاريجاني عاد الي طهران أمس الجمعة بعد مشاركته بصفة ضيف شرف في منتدي ‘فالداي’ بمدينة سوتشي الروسية، ولقائه علي هامش المنتدي الرئيس الروسي فلاديمير بوتين وعددا من كبار المسؤولين الروس.

رابط مختصر