البنتاغون يرفض التعاون مع روسيا إزاء سوريا بسبب أحداث أوكرانيا

مشاهدة
أخر تحديث : السبت 24 أكتوبر 2015 - 1:33 صباحًا
البنتاغون يرفض التعاون مع روسيا إزاء سوريا بسبب أحداث أوكرانيا

رفضت وزارة الدفاع الأمريكية الجمعة 23 أكتوبر/تشرين الأول التعاون مع روسيا بشأن سوريا عبر آلية العمل في الأردن، مبررة هذا الموقف بالسياسة الروسية تجاه أوكرانيا.
وقالت ممثلة البنتاغون ميشيل بالدانسا في حديث مع وكالة “نوفوستي”: “لا نتعاون ولا نتعامل ولا ننسق أعمالنا ولا نتبادل معلومات استخباراتية مع روسيا في سوريا لأننا لا نزال غير متفقين أساسا مع استراتيجيتها وممارساتها، وكذلك لأن التعاون مع روسيا معلق حتى تنفذ موسكو التزاماتها التي تنص عليها اتفاقات مينسك (بشأن تسوية الأزمة الأوكرانية)”.

جاءت هذه التصريحات لممثلة البنتاغنون بعد أن تلقت الولايات المتحدة دعوة للانضمام إلى المركز التنسيقي للعسكريين الروس والأردنيين في العاصمة الأردنية عمان.

وكان وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف أعلن في وقت سابق من الجمعة أن التنسيق بين القوات الروسية والأردنية سيكون يوميا.

واشنطن: نرحب بجهود روسيا لإقحام المعارضة في حل الأزمة السورية

من جانبها، أعلنت وزارة الخارجية الأمريكية الجمعة أن واشنطن سترحب بأي جهود روسية رامية إلى إشراك المعارضة السورية المعتدلة في تسوية الأزمة في سوريا.

وقال المتحدث باسم الوزارة مارك تونر: “إذا أرادت روسيا أن تلعب دورا بناء في إقحام المعارضة السورية المعتدلة بدلا من توجيه غارات جوية إلى بعض فرقها، فسنرحب بذلك”.

وتعليقا على اللقاء الذي جمع الجمعة وزراء خارجية كل من روسيا والولايات المتحدة والسعودية وتركيا في فيينا الجمعة لمناقشة تسوية الأزمة السورية، ذكر الدبلوماسي الأمريكي أن أهداف الأطراف المجتمعة مشتركة، لافتا إلى أن الوزراء الأربعة توصلوا إلى تفاهم بشأن مسائل عدة.

وشدد على أن جميع الأطراف ترغب في أن تكون سوريا دولة موحدة وعلمانية، وكذلك أن يشهد هذا البلد تقدما في العملية السياسية.

ورغم ذلك ذكر تونر وجود بعض المسائل غير المريحة ومن بينها مصير الرئيس السوري بشار الأسد.

المصدر: وكالات روسية

رابط مختصر