شكوك تحوم حول صنع مخلوقات فضائية لنجمة غامضة

مشاهدة
أخر تحديث : الخميس 22 أكتوبر 2015 - 12:48 صباحًا
شكوك تحوم حول صنع مخلوقات فضائية لنجمة غامضة

واشنطن – تشغل نجمة غامضة تقع على بعد حوالي 1500 سنة ضوئية عن الأرض في مجرة درب التبانة، الأوساط الفلكية في الأيام الحالية، بسبب التفاوت الكبير في لمعانها وهو أمر غير معهود لدى العلماء.

ويذهب بعض هؤلاء بحذر شديد إلى حد القول بأنها منشأة اصطناعية ضخمة وضعتها في المدار مخلوقات فضائية.

ويقر ستيف هويل المسؤول العلمي في مهمة التلسكوب الفضائي “كيبلر” التابع لوكالة الفضاء الأميركية (ناسا) في رسالة إلكترونية “هذه النجمة الغامضة التي سميت (كاي آي سي 8462852) لا تتمتع بلمعان طبيعي”.

لكنه يشدد على أن “التسرع إلى القول بأنها من صنع مخلوقات من الفضاء الخارجي أمر يصعب تصديقه”.

ويضيف عالم الفلك “سنستمر في مراقبة هذه النجمة الغريبة وسنستنتج على الارجح ان الامر يتعلق بظاهرة غريبة لكنها تصنف على انها نجمة او كوكب، وليست منشأة اصطناعية”.

ويطرح هويل مثال نجمة اخرى كانت تشع لمعانا غريبا. لكن العلماء خلصوا بعد سنوات عدة من المراقبة الى انها “نظام نادر جدا على ما يبدو يضم 5 نجوم وليست ابدا منشآت اصطناعية”.

ميدل ايست اونلاين

رابط مختصر