مجلس الأنبار يدعو العبادي للكشف عن تحقيقات سقوط الرمادي والفلوجة بيد تنظيم الدولة

مشاهدة
أخر تحديث : الثلاثاء 20 أكتوبر 2015 - 1:55 مساءً
مجلس الأنبار يدعو العبادي للكشف عن تحقيقات سقوط الرمادي والفلوجة بيد تنظيم الدولة

الأنبار- الأناضول: دعا صباح كرحوت رئيس مجلس محافظة الأنبار (غربي العراق) الثلاثاء، رئيس مجلس الوزراء حيدر العبادي، للكشف عن نتائج تحقيقات سقوط الرمادي والفلوجة بيد تنظيم الدولة الاسلامية “داعش”، مطالبا بمحاسبة جميع القيادات والضابط المتورطين بسقوط المدينتين التابعتين للأنبار.

وقال كرحوت في بيان تلقت وكالة (الأناضول) نسخة منه، إن “مجلس محافظة الأنبار، يدعو الحكومة المركزية ورئيس الوزراء حيدر العبادي، باعتباره القائد العام للقوات المسلحة، للكشف عن نتائج تحقيقات سقوط مدينتي الفلوجة والرمادي بيد تنظيم داعش”.

وأضاف “سقوط المدينتين بيد العصابات الإجرامية يعد انتكاسة أمنية كبيرة”، موضحا أن “القوات العسكرية التي كانت متواجدة في المدينتين كافية لحمايتها ومسك الأمن فيهما، وصد أي عمليات إرهابية واجرامية لذلك التنظيم المتطرف”.

وطالب كرحوت، رئيس الوزراء حيدر العبادي، بمحاسبة جميع القيادات الأمنية والضباط المتورطين بسقوط المدينتين، وإحالتهم إلى المحاكم العسكرية”.

وسيطر تنظيم داعش على مدينة الفلوجة منذ نهاية عام 2013، بعد انسحاب القوات الأمنية منها دون قتال، فيما سيطر التنظيم قبل أشهر على مدينة الرمادي مركز محافظة الأنبار بعد مواجهات مع القوات العراقية، دفعت بالأخيرة إلى الانسحاب من المدينة.

رابط مختصر