الجيش السوري يواصل تقدّمه في ريف حلب الجنوبي

مشاهدة
أخر تحديث : الثلاثاء 20 أكتوبر 2015 - 7:55 مساءً
الجيش السوري يواصل تقدّمه في ريف حلب الجنوبي

الجيش السوري يواصل تقدّمه في ريف حلب الجنوبي بعد سيطر ته على أكثر من 80 كيلومتراً في الأيام الماضية، وسط انهيارات متلاحقة في صفوف المسلحين وفرار جماعي للمئات منهم.

الميادين في تلّة الصنوبرات وتلّة المحروقات جنوب حلب بعد سيطرة الجيش السوري عليهما، إثر سلسلة عمليات عسكرية دقيقة استهدفت دفاعات المسلحين، وسمحت بتقدم وحدات المشاة لإنهاء سيطرة المسلحين على امتداد نصف قوس جنوب مدينة حلب.
ويقول ضابط ميداني إنه تمّت السيطرة على القرى تلّة الوضيحي وتلّة الشهيد، كما تمّ التقدم في اتجاه قرية الحاضر الاستراتيجية المشرفة على أوتوستراد دمشق – حلب الدولي.
وصول وحدات الجيش إلى التلال سمح بالسيطرة النارية على مواقع المسلحين، ما أدى إلى انسحابات سريعة في صفوفهم. المئات منهم هربوا إلى الأراضي التركية بحسب رصد الجيش لاتصالات المسلحين. ولم تمنع التحصينات الطبيعية والتدشيم من تقدم الجيش واستعادة المنطقة. التنسيق الكبير بين غارات الجوّ الروسية والتقدم البرّي للجيش وحلفائه على الأرض، لعب دوراً فاعلاً لجهة حسم معركة القرى باكراً .
ويشدد جندي أن الجيش السوري موجود لرصد وملاحقة الإرهابيين.
مساحة صغيرة تفصل قوات الجيش عن الطريق الدولي حلب – دمشق، وباتجاه إدلب، وفي شرق حلب صدّ الجيش هجوماً لمسلحي داعش على قرية القبيشة المستعادة أخيراً، ليستمر في تقدّمه البرّي نحو مطار كويرس العسكري.

رابط مختصر