صحافية بريطانية تنتحر بعد أن فاتتها الرحلة في تركيا

مشاهدة
أخر تحديث : الإثنين 19 أكتوبر 2015 - 4:18 مساءً
صحافية بريطانية تنتحر بعد أن فاتتها الرحلة في تركيا

انتحرت مديرة معهد “صحافة الحرب والسلام” البريطانية جاكلين أنيه سوتون الاحد في مطار أتاتورك بتركيا لأسباب مجهولة.
وأوضحت صحف تركية أن السيدة البريطانية 50 عاماً كانت تشغل منصب مديرة معهد “السلام والحرب في العراق”، كما عملت بالسابق صحفية لدى هيئة الإذاعة البريطانية.

ووصلت سوتون إلى اسطنبول صباح يوم السبت، على متن طائرة الخطوط الجوية التركية مساء السبت، توجهت إلى منطقة الترانزيت، ثم المغادرة نحو أربيل بالعراق، حيث كان من المفترض أن تغادر إلى أربيل لكنها تأخرت عن رحلتها لأسباب مجهولة.

وبعد جدال مع موظفي الخدمات الأرضية في مطار أتاتورك، طلب منها الموظفون شراء تذكرة جديدة لأن شركة الطيران لن تعوضها عن تلك التي فاتتها، إلا أنها قالت إنها لا تملك القدرة المالية على شراء تلك التذكرة.

وبناء عليه وجهها الموظف الخاص نحو مكتب بيع تذاكر السفر لشراء تذكرة جديدة، إلا أن البريطانية سوتون بعد أن أجهشت بالبكاء لعدم امتلاكها المبلغ المطلوب لشراء التذكرة، توجهت إلى الحمامات في منطقة الترانزيت لتُقدم على الانتحار حيث شنقت نفسها بِرباط حذائها في الحمامات.

بعد ذلك اكتشفت مسافرات الحادثة وأبلغن الشرطة التي أعلنت وفاة المواطنة البريطانية، وتحويل جثتها إلى “مركز الطب الشرعي” في اسطنبول.

رابط مختصر