مصدر أمني رفيع لـ”فارس”: العراق وسوريا ينفذان أكبر عملية إحاطة لمواقع داعش

مشاهدة
أخر تحديث : الخميس 15 أكتوبر 2015 - 8:45 صباحًا
مصدر أمني رفيع لـ”فارس”: العراق وسوريا ينفذان أكبر عملية إحاطة لمواقع داعش

كشف مصدر أمني رفيع لوكالة أنباء فارس عن عملية إحاطة هي الأكبر لمواقع تنظيم داعش الإرهابي في العراق وسورية ،مبينا أن هذه العملية يتوقع لها أن تجعل التنظيم في موقف صعب للغاية.

المصدر أوضح أن العملية بدأت بالتزامن مع انطلاق المرحلة الثانية من عمليات لبيك يا رسول الله لتحرير بيجي وما تبقى من مناطق محافظة صلاح الدين باتجاه الموصل مركز محافظة نينوى شمالي العراق.

وقال المصدر الذي طلب عدم الكشف عن هويته في حديث لمراسل وكالة انباء فارس، إن “عملية إحاطة تامة متفق عليها بين بغداد ودمشق انطلقت من نقاط عدة وهي بيجي والصينية باتجاه الموصل مدعمة بالضغط العسكري على مواقع التنظيم في محافظة الأنبار بالعراق”.

واضاف ،إن “نقاط الإحاطة في الجانب السوري تتمثل بالحسكة ودير الزور بالإضافة الى مدينة تدمر الأثرية وإذا ما تحقق الضغط المطلوب على هذه النقاط فإن تنظيم داعش الإرهابي سيكون في موقف صعب للغاية لا يحسد عليه أبدا”.

ويؤكد المصدر ،ان هذه العملية بدأت تعطي مؤشرات إيجابية من خلال تحقيق العمليات العسكرية لتطورات عدة على المستوى التعبوي وعلى مستوى التقدم في القضاء على مقار وأوكار تنظيم داعش الإرهابي ،مبينا أن العمليات الكبرى في الأنبار وأيضا في الرقة وريف إدلب بالإضافة الى عمليات تحرير بيجي ستدعم هذه العملية.

ووفقا للمصدر نفسه فإن العملية جاءت بتنسيق استخباري بين أطراف غرفة العمليات المشتركة وهي العراق وسورية وإيران وروسيا.

رابط مختصر