وفد عسكري روسي في بغداد للتنسيق الأمني واتهامات بـ«محاولة انقلاب» في كردستان العراق

مشاهدة
أخر تحديث : الثلاثاء 13 أكتوبر 2015 - 7:18 مساءً
وفد عسكري روسي في بغداد للتنسيق الأمني واتهامات بـ«محاولة انقلاب» في كردستان العراق

بغداد ـ «القدس العربي» ـ وكالات: عقد وزير الدفاع العراقي خالد العبيدي ووفد عسكري روسي أول اجتماع رسمي في بغداد الاثنين، بغرض «التنسيق الأمني المشترك، في إطار التنسيق الرباعي بين (العراق وروسيا وإيران وسوريا)».
وقال مكتب الوزير في بيان إن «وزير الدفاع خالد العبيدي ترأس اجتماعاً مهماً، مع وفد روسي كبير برئاسة رئيس الهيئة الفيدرالية الروسية ألكسندر فومين». وأضاف «الاجتماع يأتي لمناقشة التعاون العسكري بين بغداد وموسكو».
وكشف موفق الربيعي عضو لجنة الأمن والدفاع في البرلمان العراقي»أن حكومة بلاده تدرس إمكانية الطلب من روسيا المساهمة لضرب مواقع تنظيم «الدولة» في العراق، بما لا يتعارض مع التحالف الدولي الذي تقوده الولايات المتحدة الأمريكية».
وأعلنت قيادة العمليات المشتركة في الجيش العراقي، الأسبوع الماضي، بدء التنسيق الأمني والاستخباري بين الدول الأربع لاستهداف تنظيم «داعش»، لكنها لم تعلن تفاصيل التنسيق.
على صعيد آخر أعلن رئيس برلمان كردستان العراق يوسف محمد أمس الاثنين أن «هناك محاولة انقلاب على الشرعية في كردستان».
جاء ذلك عقب قيام القوات الأمنية في نقطة تفتيش بردي (التون كوبري) أمس، بمنع رئيس برلمان كردستان يوسف محمد من الدخول إلى مدينة أربيل عاصمة إقليم كردستان .
وأضاف محمد، في مؤتمر صحافي عقده في مبنى مكتب برلمان كردستان في مدينة السليمانية، أن «التسلط على مدينة أربيل لن يؤثر على الشرعية، ونحن مستمرون في مهامنا».
وتابع بالقول إن «المشاكل التي يواجهها إقليم كردستان ليست جديدة، ولكن تردي الحالة الاقتصادية ساهم بتوسيع الأزمة الراهنة»، موضحا «نحن نسعى لتحقيق مطالب المتظاهرين الشرعية في كردستان وشرعية إقليم كردستان تتمثل بالبرلمان».
وقامت القوات الأمنية في نقطة تفتيش بردي (التون كوبري) أمس بمنع دخول رئيس برلمان كردستان يوسف محمد إلى مدينة اربيل عاصمة إقليم كردستان .
وقالت كتلة التغيير الكردية في بيان لها بعد هذا الإجراء إن منع رئيس وأعضاء البرلمان يأتي بقرار من الحزب الديمقراطي الكردستاني.فيما قال سكرتير المكتب السياسي للحزب الديمقراطي الكردستاني في تصريحات صحافية إن «التظاهرات التي شهدتها مدينة السليمانية في الآونة الأخيرة كانت بدفع من كتلة التغيير الكردية «.
وتشهد محافظة السليمانية وعدد من المدن الأخرى في إقليم كردستان منذ عدة أيام تظاهرات حاشدة احتجاجا على تأخر صرف رواتب موظفي الإقليم والمطالبة بإصلاحات إدارية في الإقليم وحل مشكلة انتخاب رئيس الإقليم.

رابط مختصر