نائبة عن تحالف القوى تصف قانون المساءلة والعدالة بـ”الانتقامي”

مشاهدة
أخر تحديث : السبت 10 أكتوبر 2015 - 4:04 مساءً
نائبة عن تحالف القوى تصف قانون المساءلة والعدالة بـ”الانتقامي”

وصفت النائبة عن تحالف القوى العراقية لقاء وردي، الجمعة، قانون المساءلة والعدالة الحالي بـ”الانتقامي”، مشيرة الى أن القانون أدى الى تضرر شريحة كبيرة من أبناء الشعب العراقي.

وقالت وردي في حديث لـ السومرية نيوز، إن “قانون المساءلة والعدالة قانون انتقامي ومن الضروري تحويله الى ملف قضائي والانتهاء منه”، مبينة أن “القانون ادى الى تضرر شريحة كبيرة من ابناء الشعب العراقي لأن الاجراءات لا تقع على الشخص نفسه وانما على عائلته بأكملها”.

وأضافت وردي، أن “الإصلاحات الحقيقية والمصالحة الوطنية تبدأ بإقرار بعض القوانين المهمة، فضلا عن تعديل والغاء قوانين اخرى كقانون هيئة المساءلة والعدالة”، مشددة في الوقت ذاته على ضرورة “تفعيل ملف المصالحة الوطنية”.

وكان مقرر البرلمان نيازي معمار أوغلو اعتبر، في (5 ايلول 2015)، أن أجواء التظاهرات والرأي العام للبلاد لا تساعد على إقرار قانون المساءلة والعدالة حالياً، داعياً الى تطبيق مقولة “عفا الله عما سلف” بحق كل من لم يتورط بقتل العراقيين.

وصوت مجلس الوزراء، الثلاثاء (3 شباط 2015) على مشروع قانون المساءلة والعدالة وحظر حزب البعث، فيما انهى مجلس النواب في (30 تموز 2015) القراءة الأولى لمشروع قانون حظر حزب البعث والكيانات المنحلة والأحزاب والأنشطة العنصرية والإرهابية والتكفيرية.

رابط مختصر