العاني: قوى سياسية بدأت تناقش مستقبل حكومة العبادي ومن المبكر التفكير بالتغيير

مشاهدة
أخر تحديث : الأربعاء 7 أكتوبر 2015 - 3:10 صباحًا
العاني: قوى سياسية بدأت تناقش مستقبل حكومة العبادي ومن المبكر التفكير بالتغيير

كشف القيادي في اتحاد القوى العراقية ظافر العاني، الثلاثاء، عن مناقشات بشأن مستقبل حكومة رئيس الوزراء حيدر العبادي بدأت تجريها قوى وشخصيات سياسية، وفيما أشار الى أن اتحاد القوى ليس جزءاً من هذه التحركات، أكد أن العبادي يستحق أن يمنح “فرصة أطول” للمضي بالاصلاحات.

وقال العاني في بيان تلقت السومرية نيوز نسخة منه، إن “عددا من القوى والشخصيات السياسية بدأت تجري مناقشات حول مستقبل حكومة العبادي على خلفية ما أسموه التفرد باتخاذ القرارات المتعلقة بالاصلاحات والتي يعتقدون بانها ماتزال لم تلامس جوهر المشكلة وبطء الانجازات العسكرية وعدم تحسن الاوضاع الخدمية”.

وأكد العاني، أن “هذه المناقشات حتى وان بدت على شكل تقييم لاداء حكومة العبادي الا انها تحمل في ثناياها رد فعل لتصريحات السيد العبادي الاخيرة والتي إستهدف فيها شخصيات سياسية كبيرة في الحكومة السابقة واتهامها بالاستبدادية وهدر المال العام لاغراض دعائية وانتخابية”.

وأضاف، أنه “على الرغم من ان هذه القوى والشخصيات بعض منها من التحالف الوطني ومن دولة القانون تحديداً قد فاتحت اتحاد القوى بهذا الشأن الا اننا لسنا جزءاً من هذه التحركات حتى الان، ونعتقد بانه من المبكر التفكير في التغيير الحكومي”.

وتابع، أن “رئيس الوزراء حيدر العبادي يستحق أن يمنح فرصة اطول للمضي بالاصلاحات الموعودة فبعض الاصلاحات لايتحمل لوحده مسؤوليتها فضلا عن ضبابية البدائل المقترحة”.

جدير بالذكر أن حكومة رئيس الوزراء حيدر العبادي تشكلت، قبل أكثر من عام، وواجهت عدة تحديات ابرزها سيطرة تنظيم “داعش” على مدينة الموصل وأجزاء من محافظات صلاح الدين وديالى والانبار، وكذلك الازمة المالية الناجمة عن انخفاض اسعار النفط.

رابط مختصر