الطائرات الروسية تستخدم أسلحة ذكية ضد الإرهابيين في سوريا

مشاهدة
أخر تحديث : الأربعاء 7 أكتوبر 2015 - 2:56 مساءً
الطائرات الروسية تستخدم أسلحة ذكية ضد الإرهابيين في سوريا

تستخدم الطائرات الروسية التي تواصل عمليتها الجوية لمساندة الجيش السوري في حربه ضد الإرهاب، قنابل وصواريخ توصف بـ”الذكية”.

أعلنت وزارة الدفاع الروسية أن الضربات الجوية التي بدأت طائرات تابعة للقوات الجوية الروسية في توجيهها إلى قواعد الإرهاب في الأراضي السورية منذ 30 سبتمبر/أيلول، أسفرت عن تدمير أعداد كبيرة من الآليات العسكرية بما فيها الدبابات، والكثير من المنشآت المحصنة التي احتوت على مراكز القيادة والأسلحة والذخائر ومعامل العتاد الإرهابي.

وأصابت الطائرات الروسية أهدافها بفضل استخدام الأسلحة الذكية وهي قنابل وصواريخ موجهة ذاتياً مثل قنبلة “كا أ بي-500” التي يتم توجيهها باستخدام الأقمار الصناعية وجهاز الليزر وجهاز التلفزيون القادر على تمييز معالم الأرض. ويمكن تزويد هذه القنبلة بالمحرك.

ويتم توجيه صاروخ “إكس-29 إل” باستخدام الليزر. ويحمل هذا الصاروخ رأسا حربيا ضخما يشكل نصف وزنه. ويندفع صاروخ “إكس-29 إل” إلى هدفه بسرعة تفوق سرعة الصوت بمرتين، ويستطيع اختراق عمق 1 متر من الخرسانة المسلحة بعد أن يخترق عمق 3 أمتار من التربة.

رابط مختصر