داعش الإرهابي يعدم جرحى الحشد الشعبي

مشاهدة
أخر تحديث : الإثنين 5 أكتوبر 2015 - 10:18 صباحًا
داعش الإرهابي يعدم جرحى الحشد الشعبي

رصدت وسائل إعلام بلجيكية متطرفا عراقيا، قال إنه ينتمي إلى مليشيات شيعية، دخل إلى البلاد وسط اللاجئين، الذين تدفقوا على أوروبا خلال الشهور الماضية.
ونقل موقع “7sur7” الإخباري البلجيكي عن خبراء أمنين أنه لا يوجد تسرب لمقاتلي تنظيم “داعش” على الأراضي البلجيكية، ضمن اللاجئين الذين وصلوا إلى البلاد، بل على العكس فهناك مقاتلون من المعسكر المقابل، المتمثل في المليشيات الشيعية، قد ظهروا على الأراضي البلجيكية وغيرها من المدن الأوروبية.
وأشار الموقع إلى أن شابا عراقيا، يدعى عباس، نشر صورا له عبر حسابه على “فيس بوك” أمام مكتب الهجرة في بروكسل، قبل أن ينشر صور له في مدينة سانت نيكولا، موضحا أن صور أخرى نشرت في شهر يونيو الماضي تظهر الشاب يرتدي زي عسكريا عراقيا، وينتمي إلى مليشيا شيعية متطرفة، قال الموقع البلجيكي إنها ارتكبت جرائم حرب.
ولفت الموقع إلى أن الشاب ظهر في سبتمبر الماضي على شاطئ غير معروف في إسطنبول بتركيا، قبل أن يصل إلى بلجيكا في 10 سبتمبر الماضي.
وتابع أن أسباب لجوء الشاب إلى بلجيكا ليست معروفة، مشيرا إلى أن الكثير من المواقع والصحف حاولت إجراء حوار مع الشاب، من خلال رسائل عبر حسابه على “فيس بوك”، لكن دون جدوى حتى الآن.
من جانبها ذكرت صحيفة “Het Laatste Nieuws” أن العشرات من المقاتلين العراقيين، التابعين للجيش النظامي والمليشيات الشيعية، قد فروا إلى أوروبا وليس الجهاديين، فبحسب مكتب العلاقات الخارجية، فإن مجموعة كبيرة من العراقيين تم تسجيلهم في لندن والنمسا وألمانيا واليونان والسويد، عدد كبير منهم ربما يشكلون جزءا من مليشيات شيعية ذات سمعة سيئة.

رابط مختصر