العبادي يرحب بالتدخل الروسي ضد (داعش) بسوريا ويدعو موسكو للمشاركة بالتحالف الدولي ضد التنظيم

مشاهدة
أخر تحديث : الجمعة 2 أكتوبر 2015 - 1:18 صباحًا
العبادي يرحب بالتدخل الروسي ضد (داعش) بسوريا ويدعو موسكو للمشاركة بالتحالف الدولي ضد التنظيم

عد العراق، اليوم الخميس، أن التدخل الروسي ضد (داعش) في سوريا مفيداً له أيضاً، طالما كانت تجري بالتنسيق مع التحالف الدولي، معربا عن ترحيبه بمشاركة موسكو، وأي طرف آخر، في ذلك التحالف لضرب التنظيم داخل أراضيه أيضاً.

جاء ذلك في لقاء أجراه رئيس الحكومة، حيدر العبادي، معه محطة تلفزيون PBS الإخبارية الأميركية، خلال زيارته لنيويورك لحضور اجتماعات الأمم المتحدة، تابعته (المدى برس).

وقال العبادي، خلال اللقاء، إن “الضربات الجوية الروسية ضد داعش داخل سوريا ستكون ذات فائدة للعراق أيضاً طالما أنها تجري بالتنسيق مع التحالف الدولي الذي تقوده الولايات المتحدة ضد ذلك التنظيم”.

وأضاف رئيس مجلس الوزراء، أن “العراق تعرض لهجوم داعش عبر الحدود السورية، ما كلفه الكثير من الخسائر البشرية من الذين قتلوا أو تم اختطافهم وسبيهم”، مؤكداً أن “العراق يرحب بأي طرف يشارك في محاربة داعش”.

وأوضح رئيس الحكومة، لقد “طلبت من الرئيس الروسي فلاديمير بوتن، عندما التقيت به، أن يشارك في الحملة ضد داعش”، مبيناً أن “تنظيم داعش لا يشكل تهديداً للعراق وسوريا فقط، بل للمنطقة والعالم أجمع”.

وفي معرض رده على سؤال عما إذا كان العراق سيطلب من روسيا ضرب (داعش) داخل أراضيه، ذكر العبادي، أن “العراق يرحب بانخراط الروس بالتحالف الدولي الذي تقوده الولايات المتحدة”.

ويأتي موقف رئيس مجلس الوزراء، منسجماً مع دعوات العراق لتدويل الحرب ضد (داعش)، كونه يشكل تهديداً للمنطقة والعالم، وفقاً لما أكد أكثر من مسؤول عراقي بما فيهم العبادي نفسه.

وكانت روسيا قد باشرت غاراتها الجوية في سوريا أمس الأربعاء،(الثلاثين من أيلول 2015)، بعد أن وافق مجلس الشيوخ الروسي، على استخدام القوات الجوية في عمليات عسكرية خارج الحدود، لاسيما في سوريا.

رابط مختصر