الجمهوريون “أقل احتمالا” للتصويت لمرشح مسلم

republics partyأبوظبي – سكاي نيوز عربية
كشف استطلاع لـ”رويترز/إبسوس”، أجري بين 23 و30 سبتمبر الماضي ونشر الجمعة، أن غالبية الناخبين الجمهوريين يرفضون تولي مسلم الرئاسة في الولايات المتحدة الأميركية.
وقال 75 بالمئة من الجمهوريين إنهم سيكونون أقل احتمالا للتصويت لمرشح مسلم، في موقف مماثل لتصريحات جراح الأعصاب المتقاعد بن كارسون، الذي يسعى لنيل ترشيح الحزب الجمهوري.

وعندما اقتصر الاستطلاع على الناخبين الجمهوريين، الذين من المرجح أن يدلوا بأصواتهم في الانتخابات التمهيدية للحزب، فإن النسبة الإجمالية قفزت إلى 84 بالمئة.

وأدلى كارسون بتصريحاته في 20 سبتمبر، ورغم أنه أثار موجة من التنديد من أوساط مختلفة فقد حافظ على مركزه في استطلاعات الرأي، فغالبا ما جاء في المرتبة الثانية خلف المتصدر الأوفر حظا الجمهوري، دونالد ترامب.

وبين جميع الأميركيين، وجد الاستطلاع، الذي شارك فيه 2220 شخصا، أن 52 بالمئة سيكونون أقل ترجيحا لأن يصوتوا لمرشح مسلم.

وقال 39 بالمئة إنه لن يكون هناك فرق إذا ترشح مسلم، فيما قال 10 بالمئة إنهم سيكونون أكثر ترجيحا للتصويت لمرشح مسلم.

وأظهر الاستطلاع أن الديمقراطيين سيكونون أقل احتمالا لاعتبار الديانة عامل في تقييم المرشحين، إذا قالت أكثرية (48.5 بالمئة) إنهم لن يهتموا بما إذا كان المرشح مسلما.

وقال 36.5 بالمئة إنهم سيكونون أقل احتمالا للتصويت لمرشح مسلم.

11total visits,2visits today

تسمح شبكتنا بالتعليق على كافة المواضيع و لكن محررو الشبكة سيقومون بمراجعة التعليقات قبل الموافقة عليها

%d مدونون معجبون بهذه: