تراجع السياحة الفرنسية بتركيا وتونس والمغرب

TUNISIA-UNREST-TOURISMأبوظبي – سكاي نيوز عربية
تراجع إقبال السياح الفرنسيين على كل من المغرب وتونس وتركيا، بصورة لافتة، منذ بداية العام الجاري، حسب الأرقام التي أفصحت عنها نقابة وكالات الأسفار الفرنسية.
وانخفضت عدد الرحلات الفرنسية إلى تونس بنسبة 55% ما بين يونيو وأغسطس الماضيين، فيما تراجع الإقبال الفرنسي على تركيا بنسبة 36%، وبنسبة 30% بالنسبة إلى المغرب.

ويحضر الهاجس الأمني بقوة لدى السياح الفرنسيين، حسب النقابة، عقب الهجومين الداميين الذين ضربا تونس، في متحف باردو، وفندق “امبريال مرحبا” بسوسة، العام الحالي، مخلفين عشرات القتلى والمصابين.

وفقدت منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا حوالي 750 ألفا من السياح الفرنسيين، في ظرف 10 أعوام، معظمهم توقف عن زيارة المنطقة بعد اندلاع أحداث “الربيع العربي” في 2011.

وأضحى السياح الفرنسيون يقبلون على وجهات بعيدة، لكنها آمنة بالنسبة إليهم، مثل آيسلندا وكوبا وجزر السيشل واليابان.

8total visits,1visits today

تسمح شبكتنا بالتعليق على كافة المواضيع و لكن محررو الشبكة سيقومون بمراجعة التعليقات قبل الموافقة عليها

%d مدونون معجبون بهذه: