نائب محافظ بابل يرفع دعوى قضائية ضد صحفي في المحافظة

مشاهدة
أخر تحديث : الإثنين 28 سبتمبر 2015 - 3:15 مساءً
نائب محافظ بابل يرفع دعوى قضائية ضد صحفي في المحافظة

يواجه احمد الكناني وهو مراسل احدى القنوات الفضائية في محافظة بابل، دعوى قضائية رفعها ضده النائب الأول لمحافظ بابل وسام أصلان، بسبب نشره أخباراً عن تهم “فساد” موجهة لنائب المحافظ، فيما أعلنت جمعية الدفاع عن حرية الصحافة وقوفها إلى جانب الكناني ومتابعة قضيته من خلال فريقها القانوني .

وقال الكناني في بيان صدر عن جمعية الدفاع عن حرية الصحافة وتلقت السومرية نيوز نسخة منه، إن “وسام أصلان النائب الأول لمحافظ بابل رفع دعوى قضائية في محكمة النشر والإعلام ضدي متهما إياي بالتشهير، بعدما تابعت قضية استقدامه إلى المحكمة الإدارية على اثر تهم بالفساد”.

وأضاف الكناني أنه بدأ “يتساءل عن نوع قضية الفساد المستقدم على أثرها النائب الأول لمحافظ بابل، ونشر عدداً من المقالات عبر موقع التواصل الاجتماعي (فيسبوك) يشير فيها إلى ذات الموضوع، الامر الذي اعتبره النائب تشهيرا بحقه”.

وتابع الكناني، أن “النائب الأول لمحافظ بابل لم يكتف برفع الدعوى القضائية ضده، بل تحدث عنه بأوصاف بذيئة على صفحته في (فيسبوك)”.

من جانبه، عبرت الجمعية عن “قلقها من ارتفاع الدعاوى القضائية ضد الصحفيين من قبل المسؤولين والجهات السياسية على أثر نشرهم أخبارا تتعلق بتهم فساد مالي وإداري”، معلنةً “وقوفها إلى جانب الزميل أحمد الكناني ومتابعة قضيته من خلال الفريق القانوني للجمعية”.

وأكدت الجمعية، أن “بقاء البيئة القانونية لحرية العمل الصحفي على وضعها الحالي، وبالسوء الذي هي عليه الآن، يشجع السياسيين والمسؤولين على رفع دعاوى ضد الصحفيين وترهيبهم، بهدف منعهم من أداء واجبهم وتغطية الأخبار، الأمر الذي يستوجب تعديل القوانين المتعلقة بحرية العمل الصحفي، بما ينسجم مع الدستور والمواثيق الدولية”.

رابط مختصر