8 جامعات أمريكية من بين العشرة الأوائل في العالم

مشاهدة
أخر تحديث : الأحد 16 أغسطس 2015 - 10:42 مساءً
8 جامعات أمريكية من بين العشرة الأوائل في العالم

احتلت الجامعات الأميركية ثمانية من المراكز العشرة الأولى في التصنيف الذي نشرته جامعة جياوتونغ للاتصالات في شانغهاي ويضم أفضل 500 جامعة في العالم مع تصدر جامعة هارفرد للقائمة للسنة الثالثة عشرة على

وبقي تصنيف أفضل عشر جامعات على حاله تقريبا منذ العام الماضي مع حلول جامعتي ستانفورد و”ام اي تي” الأميركيتين العريقتين وراء هارفرد وتلتهما كامبريدج البريطانية.

ويستند تصنيف شانغهاي الذي اعتمد العام 2003، ستة معايير للتمييز بين 500 من بين 1200 مؤسسة جامعية مشمولة في العالم.

ومن بين هذه المعايير عدد حائزي جوائز نوبل بين طلابها السابقين وعدد الباحثين الذين يتم الاستشهاد بهم في إطار اختصاصهم أو عدد الأبحاث والمقالات المنشورة في مجلتي “ساينس” و”نيتشر”.

وفيما تعتبر الجامعة الصينية تصنيفها الأكثر “جدارة بالثقة”، مؤكدةَ أن نتائج تصنيفها تستند إلى منهجية شفافة ومعطيات خارجية. يعتبر مسؤولون أوروبيون أن معاييرها التي تركز على البحث والعلوم متجاهلة العلوم الإنسانية والاجتماعية خصوصا، تلحق الضرر بمؤسساتها.

وحدها ثلاث جامعات غير أميركية وردت بين أفضل عشرين جامعة وهي أكسفورد في المرتبة العاشرة ويونفيرسيتي كوليدج أوف لندن في المرتبة الثامنة عشرة والمعهد الفدرالي للتكنولوجيا في زيوريخ (سويسرا) الذي تراجع من المرتبة التاسعة عشرة إلى المرتبة العشرين.

رابط مختصر