الرئيسية / أخبار العالم / مسؤولون: البغدادي اعتدى على الرهينة الأمريكية كايلا وعذبت قبل مقتلها

مسؤولون: البغدادي اعتدى على الرهينة الأمريكية كايلا وعذبت قبل مقتلها

kaila moller usaأفاد مسؤولون أمريكيون بأن موظفة الإغاثة الأمريكية كايلا مولر التي ماتت في وقت سابق أثناء احتجازها لدى تنظيم “داعش” قد اعتدي عليها جنسيا من قبل زعيم التنظيم أبو بكر البغدادي.

وأكد مسؤولون طالبوا عدم الكشف عن هويتهم، الجمعة 14 أغسطس/آب أن الحكومة الأمريكية أبلغت عائلة مولر بأن البغدادي اعتدى جنسيا على ابنتهم، بينما امتنع البيت الأبيض عن التعليق.

ونقل عن والدي كايلا قولهما لشبكة (إيه.بي .سي.نيوز) إن الحكومة أبلغتهما في يونيو/حزيران بأن ابنتهما عذبت وكانت ملك للبغدادي.

وصرح مسؤولون إن عملية جمع المعلومات المتعلقة بدور البغدادي في احتجاز مولر والاعتداء عليها جنسيا أحذت من مصادر كثيرة بينها مقابلات أمريكية مع ما لايقل عن فتاتين يزيديتن كانتا محتجزتين لاستغلالهما جنسيا في مجمع أبو سياف واستجواب أم سياف أرملة القيادي في التنظيم والتي اعتقلتها القوات الأمريكية في الغارة التي قتل فيها زوجها.
وكان تنظيم الدولة الإسلامية أعلن في فبراير/شباط أن مولر قتلت عندما قصفت طائرات أردنية مبنى كانت محتجزة فيه خارج الرقة وهي أحد معاقل التنظيم في سوريا، وأبدى مسؤولون أردنيون وأمريكيون شكوكا في رواية التنظيم عن موتها بعد احتجازها مدة 18 شهرا رهينة.

مولر ذات الـ 26 عاما المولودة في ولاية أريزونا الأمريكية كانت تعمل في منظمات إغاثية في الولايات المتحدة والهند وإسرائيل ومناطق السلطة الفلسطينية، وقد ذهبت إلى تركيا في ديسمبر/ كانون الأول 2012 للعمل مع منظمة تركية تقدم المساعدات الإنسانية للاجئين السوريين عند الحدود مع سوريا، لكنها خطفت واحتجزت رهينة في شهر أغسطس/آب 2013 أثناء مغادرتها مستشفى في حلب شمالي سوريا.

المصدر: “رويترز”

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*