أردوغان يجمد عملية السلام مع حزب العمال الكردستاني..وغزة وتل أبيب على نهر السين

مشاهدة
أخر تحديث : الخميس 13 أغسطس 2015 - 4:40 مساءً
أردوغان يجمد عملية السلام مع حزب العمال الكردستاني..وغزة وتل أبيب على نهر السين

تطرقت صحيفة “لوموند” الفرنسية إلى القرار الذي اتخذه الرئيس التركي رجب طيب أردوغان بتجميد مشروع المصالحة مع حزب العمال الكردستاني فقالت : “بعد سنوات من الهدوء هاهي طبول الحرب تقرع من جديد بين تركيا و حزب العمال الكردستاني” وأشارت الصحيفة إلى التصريحات الأخيرة الصادرة عن أردوغان والتي أكد فيها أن الحملة ستستمر “حتى لا يبقى في تركيا إرهابي” واحد على حد قوله.

كما أوضحت الصحيفة أن الرئيس التركي وضع المتمردين الأكراد في نفس السلة مع المنظمات الإرهابية ، معتبرا أن الأكراد لم يفهموا للأسف ما قامت به حكومته من أجلهم .

وتابعت الصحيفة قائلة إن الهجوم الذي وقع في بلدة سيرج الصغيرة الواقعة على بعد كيلومترات من الحدود السورية ، والذي نسب إلى مواطن كردي ، يشكل ضربة قوية للمصالحة التركية الكردية ، ثم تبع ذلك مقتل شرطين من تركيا ثم الغارات الجوية التركية على مواقع حزب العمال الكردستاني .

وخلصت الصحيفة إلى القول إن الغارات الجوية التركية أضعفت الأكراد. إلا أن الجيش التركي يدرك أن حل المسالة الكردية ليس عسكريا ، وبأن ما فشلت فيه القوات التركية و أجهزتها خلال ثلاثين سنة من الحرب مع حزب العمال الكردستاني ، لن تستطيع حكومة أردوغان تحقيقه في هذا الوقت الذي اكتسب فيه الأكراد إلى حد كبير ثقة كبيرة وحققوا ازدهارا في مناطقهم على النحو الذي يرونه مناسبا .

تظاهرة تل أبيب على ضفاف نهر السين والجدال الذي يعصف بالسلطات في قلب باريس .

تقول صحيفة “ليبيراسيون” إن تظاهرة “تل أبيب على ضفاف نهر السين” التي قررت بلدية باريس أن تطلقها هذا العام ضمن تظاهرتها الصيفية السنوية “باريس بلاج” أي “الشاطئ الباريسي” تحدث جدلا في أوساط المتضامنين مع القضية الفلسطينية والمناهضين للاستيطان والجمعيات التي تطالب بإنهاء التعاون الاقتصادي بين باريس وتل أبيب بسبب اختراق إسرائيل لحقوق الإنسان في غزة والضفة الغربية.

وتواصل” ليبيراسيون” أن العشرات من الجمعيات والمتعاطفين مع فلسطين قرروا إقامة شاطئ غزة على الضفة الأخرى من نهر السين قبالة تظاهرة”تل أبيب على ضفاف السين” التي يعتبرها هؤلاء الناشطون محاولة لجعل الميز العنصري والتطهير العرقي اللذين يتعرض لهما الشعب الفلسطيني حالة عادية وأمرا طبيعيا من قبل السلطات في باريس .

وتقول الصحيفة إن العشرات من الجمعيات المساندة للشعب الفلسطيني قررت الخروج للتظاهر اليوم ضد هذه التظاهرة الثقافية على ضفاف نهر السين الأمر الذي تطلب خطة لنشر ما لا يقل عن خمس مائة شرطي ودركي في باريس.

تنظيم “الدولة الإسلامية” يعلن عن مقتل الرهينة الكرواتي في مصر.

صحيفة “لوفيغارو” توقفت عند مقتل الرهينة الكرواتي في مصر. وتقول الصحيفة إن الرهينة كان من موظفي شركة فرنسية ،وهو أول مواطن غربي يلقى حتفه على يد تنظيم “داعش” في مصر.وتضيف صحيفة ” لوفيغارو” فتقول إن اختيار تاريخ الإعلان عن هذا الخبر لا يبدو مجرد صدفة، فالتنظيم نشر شريط فيديو في الخامس من آب / أغسطس الجاري الذي صادف عشية افتتاح قناة السويس الموسعة وهدد وقتها بقتل الرهينة خلال الأربع والأربعين ساعة الموالية إذا لم يتم الإفراج عن السجينات المسلمات في السجون المصرية.

وما يدعو للقلق حسب الصحيفة أن الرهينة الكرواتي كان يعمل لدى شركة فرنسية مما أعطى الانطباع، وفقا لبعض المراقبين، باستهداف المصالح الفرنسية في هذه العملية بسبب مشاركة فرنسا في التحالف الدولي ضد تنظيم “الدولة الإسلامية”. وكانت فرنسا قد باعت مصر مؤخرا أربعا وعشرين طائرة “رافال” ، ومن ثم فإنها تجد نفسها اليوم ،حسب صحيفة ” لوفيغارو” هدفا لتنظيم “داعش”.

رابط مختصر