الرئيسية / أخبار العراق / تحالف القوى: الرئاسات الثلاث دعت للتعاطي الايجابي مع مطالب المتظاهرين وتجنب أخطاء الحكومات السابقة

تحالف القوى: الرئاسات الثلاث دعت للتعاطي الايجابي مع مطالب المتظاهرين وتجنب أخطاء الحكومات السابقة

nasiryaأكد تحالف القوى العراقية، اليوم الخميس، أن الرئاسات الثلاث ناقشت باجتماعها الأخير، ضرورة التعاطي الايجابي مع مطالب المتظاهرين وعدم الوقوع بأخطاء الحكومات السابقة بهذا الشأن، وشددت على أهمية حضور رئيس الحكومة والوزراء للبرلمان دورياً لاطلاعه على تفاصيل ما حققوه والعقبات التي يواجهونها كي يتحمل الجميع مسؤولياتهم.
وعقدت الرئاسات الثلاث، المتمثلة برئاسة الجمهورية، ومجلسي النواب والوزراء، اول من أمس الثلاثاء،(الرابع من آب 2015 الحالي)، اجتماعاً أكد على ضرورة إجراء إصلاحات في دوائر الدولة، ومعالجة الفساد المالي والإداري المتفشي فيها استجابة للمطالبات الشعبية التي اطلقها المتظاهرون في مختلف محافظات البلاد.
وقال القيادي في تحالف القوى العراقية، محمد الخالدي، في حديث إلى (المدى برس)، إن “اجتماع الرئاسات الثلاث ركز بالدرجة الأولى على ضرورة تعاطي رئيس مجلس الوزراء، حيدر العبادي، ايجابياً مع مطالب المتظاهرين، وعدم الوقوع في أخطاء الحكومات السابقة التي كانت تقمعهم”، مشيراً إلى أن “المجتمعين ناقشوا توسيع الموارد الاقتصادية وعدم الاعتماد على النفط كمورد وحيد، نظراً لتذبذب أسعاره، فضلاً عن ظروف الحرب ضد داعش والوضع الأمني للبلد”.
وأضاف الخالدي، أن “أغلب الحاضرين أيدوا قرارات رئيس مجلس الوزراء الأخيرة، والشعار الذي رفعه بشأن تفعيل مبدأ من أين لك هذا، وقرروا تشكيل لجنة خاصة برئاسة العبادي لمتابعة الأمر شرط أن تكون عادلة وتبتعد عن الحزبية والكتلوية”، مبيناً أن “المشاركين أكدوا على ضرورة حضور رئيس الحكومة والوزراء إلى مجلس النواب دورياً لاطلاعه على منجزاتهم وما يواجهونه من معوقات كي يتحمل الجميع مسؤوليتهم لأن من حق الشعب أن يعلم ذلك”.
يذكر أن احتجاجات طالت العديد من المحافظات من جراء استشراء الفساد وتردي الخدمات لاسيما الكهرباء، من دون حل جذري، برغم الوعود “المغرقة بالتفاؤل”، التي أطلقها العديد من كبار المسؤولين الحكوميين بهذا الشأن، وعلى رأسهم رئيس الحكومة السابق، نوري المالكي، ونائبه لشؤون الطاقة، حسين الشهرستاني، فضلاً عن وزراء الكهرباء جميعاً في الحكومات السابقة.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*