حركة إسلامية سورية مسلحة تتفاوض مع إيران حول الزبداني

مشاهدة
أخر تحديث : الأربعاء 5 أغسطس 2015 - 5:23 مساءً
حركة إسلامية سورية مسلحة تتفاوض مع إيران حول الزبداني

بيروت- (رويترز): قالت جماعة حركة أحرار الشام السورية التي تنتمي لفصائل المعارضة الإسلامية المسلحة الأربعاء إنها كانت تجري محادثات مع وفد إيراني تتعلق بمدينة الزبداني لكن المفاوضات توقفت.

وإن صح إجراء مثل هذه المحادثات فسيكون هذا أمرا غير مألوف بين الحركة السنية وإيران الشيعية. وتدعم إيران الرئيس السوري بشار الأسد ويحارب مقاتلو جماعة حزب الله اللبنانية الشيعية إلى جانب قوات الأسد في الحرب الأهلية الدائرة منذ أربع سنوات.

وقال بيان للجماعة “توقفت المفاوضات مع الوفد الإيراني نظرا لإصرارهم على تفريغ الزبداني من المقاتلين والمدنيين وتهجيرهم إلى مناطق أخرى.”

وتقع الزبداني على بعد نحو 45 كيلومترا شمال غربي دمشق.

وتشن القوات الحكومية ومقاتلو حزب الله هجمات على الزبداني التي يسيطر عليها مقاتلو المعارضة.

رابط مختصر