«سليماني» في كردستان للتأكيد على رغبة طهران استمرار رئاسة «البارزاني»

مشاهدة
أخر تحديث : الثلاثاء 4 أغسطس 2015 - 8:37 صباحًا
«سليماني» في كردستان للتأكيد على رغبة طهران استمرار رئاسة «البارزاني»

أبلغ قائد «فيلق القدس» التابع للحرس الثوري الإيراني ، اللواء «قاسم سليماني»، خلال زيارة قام بها مؤخرا لإقليم كردستان، أبلغ عقيلة الأمين العام لـ«الاتحاد الوطني الكردستاني» «هيرو إبراهيم»، ومنسق حركة «التغيير» «نوشيروان مصطفى» رسالة تتضمن تأييد إيران لبقاء «مسعود البارزاني» رئيسا لإقليم كردستان.

وشملت زيارة «سليماني» خلال الأيام الماضية مدينتي أربيل (عاصمة الإقليم) والسليمانية، حيث اجتمع مع قادة أحزاب «الاتحاد الوطني» و«التغيير» وأبلغهم بموقف ايران من مسألة رئاسة إقليم كردستان.

ونقلت شبكة «رووداو» الإعلامية الكردية عن مصدر مطلع على الاجتماعات في المكتب السياسي للاتحاد الوطني، إن «قاسم سليماني اجتمع خلال الأيام الماضية مع كل من هيرو أحمد وكوسرت رسول وبرهم صالح (الاتحاد الوطني)، كما اجتمع مع نوشيروان مصطفى (التغيير)، وأبلغهم بأن ايران مع بقاء مسعود البارزاني رئيسا لإقليم كردستان».

وأضاف المصدر أن « سليماني قال لقادة الاتحاد الوطني إنه ليس الوقت المناسب لجر الاقليم إلى أزمة مثل أزمة الرئاسة، ويجب توحيد الجهود للقتال ضد داعش (الدولة الإسلامية) ومواجهة التحديات الأخرى التي تواجه كردستان، لأن المنطقة بشكل عام بحاجة إلى الاستقرار، وايران مع هذا الاستقرار».

وتابع «سليماني» أنه «ليس من الصحيح كسر شخصية مثل مسعود البارزاني وإدخالها في المعمعة التي نشأت مؤخرا حول رئاسة الإقليم».

يذكر أن «سليماني» التقى في أربيل مع رئيس الإقليم «مسعود البارزاني» ورئيس حكومة الإقليم «نيجيرفان البارزاني»، وأطلعهما على موقف بلاده الذي أبلغه للكتل الاخرى في السليمانية.

وحول زيارة «سليماني» إلى إقليم كردستان، قال نائب القنصل الايراني العام، «حسن باوفا»، إنه عندما يجتمع مع مسؤولي المنطقة فإنه يتباحث معهم حول موضوع أمن المنطقة، لأن أعداءنا لا يريدون الاستقرار لمناطقنا».

وأضاف «باوفا» أن رئاسة الإقليم مشكلة داخلية، ويجب حلها داخليا ، ولكننا بشكل عام ندعم جميع الجهات».

رابط مختصر