المرجع الطائي يدعو لتقديم شكوى لمجلس الأمن الدولي رداً على “الاعتداءات” التركية

مشاهدة
أخر تحديث : السبت 1 أغسطس 2015 - 11:57 صباحًا
المرجع الطائي يدعو لتقديم شكوى لمجلس الأمن الدولي رداً على “الاعتداءات” التركية

دعا المرجع الديني الشيخ قاسم الطائي، السبت، الحكومة الى تقليص التبادلات التجارية وطرد الشركات التركية العاملة في العراق، وتقديم شكوى لمجلس الأمن الدولي، رداً على الاعتداءات التركية على الأراضي العراقية، فيما شدد على أن أرض العراق ليست ضيعة لتركيا أو أي دولة من دول الجوار.

وقال الطائي في بيان تلقت السومرية نيوز نسخة منه، إن “القصف التركي لشمال العراق بدعوى مواجهة حزب العمال الكردي في الشمال، عمل عدواني غير مقبول ومدان”، داعيا الحكومة الى “تقليص التبادلات التجارية أو إلغائها وطرد الشركات التركية العاملة في العراق، وتقديم شكوى لمجلس الأمن الدولي حول هذه الانتهاكات أو غيرها من الإجراءات ليجد المواطن الكردي والعربي ان حكومته تهتم بمصالح بلده وحماية مواطنيه”.

وأضاف الطائي، أن “أرض العراق ليست ضيعة لتركيا أو أي دولة من دول الجوار”، مؤكدا أن “الاعتداء عليها يعتبر انتهاكاً للقانون الدولي والأعراف السياسية في احترام سيادة الشعوب”.

وتابع، “كان الأولى حفاظاً على المصالح التركية إعلام الحكومة العراقية والطلب منها إخراج أفراد الحزب خارج الحدود العراقية، وعدم تجاوزها بمثل هذه التصرفات التي ندينها بشدة”، مشددا على أن “أرض كردستان هي كأرض أي محافظة من محافظات العراق لها علينا حق الدفاع عنها”.

ووصف الطائي التصرفات التركية، بأنها “لا تعني غير عدم احترام علاقات الجوار مع العراق أو استضعافه في استقلال دولته من قبل الأتراك”، مبينا أن “من لم يحرص على بلده لا يستحق عنوان المواطن فيه أو صاحب قرار عنده”.

وكان مجلس الوزراء اعتبر، الثلاثاء (28 تموز 2015)، القصف التركي على الأراضي العراقية “تصعيداً خطيراً واعتداء” على السيادة العراقية، داعياً تركيا الى احترام علاقة حسن الجوار بين البلدين وعدم التصعيد.

رابط مختصر