مستشار العبادي: الرواتب مؤمنة والحديث عن تقليصها شائعات لإثارة البلبلة

مشاهدة
أخر تحديث : الجمعة 31 يوليو 2015 - 11:31 مساءً
مستشار العبادي: الرواتب مؤمنة والحديث عن تقليصها شائعات لإثارة البلبلة

وصف المستشار الاقتصادي لرئيس الوزراء مظهر محمد صالح، الجمعة، الأنباء التي تحدثت عن تقليص رواتب الموظفين بأنها مجرد “شائعات ومحاولة لإثارة البلبلة” بسبب تقليص مخصصات الرئاسات الثلاث، فيما أكد أن رواتب الموظفين مؤمنة.

وقال صالح في حديث لـ السومرية نيوز، إن “العراق يمر بأزمة أمنية وضائقة مالية بسبب انخفاض أسعار النفط”، مشيرا الى أن “مسألة الاقتراض من صندوق طرحت بالموازنة المالية لعام 2015”.

وأضاف صالح أن “تقليص رواتب الموظفين هي شائعات جاءت بسبب تقليص مخصصات الرئاسات الثلاث”، مبينا أن “هذا لا يمنع فحص النفقات التشغيلية الكثيرة والتصدي لها وتقليصها مثل أرقام السيارات ومخصصات الإيفاد والسكن”.

وأكد صالح، أن “رواتب الموظفين بشكل عام في مأمن لاسيما صغار الموظفين ومخصصاتهم الحقيقية لا يمكن التصدي لها”، مشددا على أن “المساس برواتب الموظفين، هي مجرد إشاعات ومحاولة إثارة البلبلة هنا وهناك وخلط الأوراق”.

وكان صندوق النقد الدولي قدم، اليوم الجمعة (31 تموز 2015)، مساعدة عاجلة إلى العراق بقيمة 1.2 مليار دولار لمواجهة التداعيات الاقتصادية الناتجة من هجوم تنظيم “داعش” وتدهور أسعار النفط.

يذكر أن النائب عن اتحاد القوى الوطنية احمد الجبوري قدم، أمس الخميس (30 تموز 2015)، تسعة مقترحات قال إنها ستدعم الخزينة، ومن بينها استقطاع نسبة 5% من الراتب الكلي للموظفين والمتقاعدين العراقيين كـ”ادخار إجباري”، مشيرا إلى أنه سيوفر ملياري دولار لخزينة الدولة، فيما كشف عن وجود ديون مترتبة على شركات الهاتف النقال تصل لثلاثة مليارات دولار، لا تتم المطالبة بها لـ”ارتباط” تلك الشركات بسياسيين ومتنفذين في الدولة.

رابط مختصر