تعليق برامج الأمم المتحدة الصحية في العراق

مشاهدة
أخر تحديث : الإثنين 27 يوليو 2015 - 11:46 مساءً
تعليق برامج الأمم المتحدة الصحية في العراق

بغداد: اعلنت الامم المتحدة الاثنين انها علقت برامجها الصحية التي كان يفيد منها ملايين الاشخاص في العراق جراء نقص الاموال. وقالت المنظمة في بيان ان “184 خدمة صحية تم تعليقها بسبب نقص في الاموال المخصصة للانشطة الانسانية”.

واضاف البيان ان “اكثر من ثمانين في المئة من البرامج الصحية التي يدعمها شركاء انسانيون تم تعليقها حاليا، وهذا يطاول مباشرة مليون شخص”. وقالت المنسقة الانسانية للامم المتحدة في العراق ليز غراندي “في وقت الناس في العراق هم في امس الحاجة الينا فاننا نتخلى عنهم”.

واوضحت المنظمة الدولية ان نقص الاموال يعني عدم تمتع نصف مليون طفل بالحماية ما يؤدي الى خطر انتشار وباء الحصبة وعودة شلل الاطفال. وسبق ان ادى هذا الوضع المالي الى تقليص الحصص الغذائية لمليون شخص.

وتابع البيان ان هذه الحال ادت الى انهاء نحو ثلث البرامج المتصلة بالمياه والصحة العامة، لافتا الى ان برامج اخرى ستتوقف في نهاية تموز/يوليو. واوردت الامم المتحدة ان من التداعيات الاخرى لهذا الامر توقف برامج لمساعدة النساء والفتيات اللواتي تعرضن لاعمال عنف جنسية.

وكانت الامم المتحدة وجهت في الرابع من حزيران/يونيو نداء لجمع نصف مليار دولار لمواجهة الازمة الانسانية في العراق حيث دفع النزاع مع تنظيم الدولة الاسلامية اكثر من ثلاثة ملايين شخص الى النزوح منذ حزيران/يونيو 2014.

وقالت الامم المتحدة ان التجاوب مع هذا النداء حتى الان لم يتجاوز 15 في المئة، فيما نبهت منسقة الشؤون الانسانية الى ان نحو عشرة ملايين عراقي سيحتاجون الى مساعدة حيوية قبل نهاية 2015.

نقلا عن ايلاف

رابط مختصر