علاوي للميادين: هزيمة داعش تتطلب وحدة الشعب العراقي

مشاهدة
أخر تحديث : الأحد 26 يوليو 2015 - 10:15 مساءً
علاوي للميادين: هزيمة داعش تتطلب وحدة الشعب العراقي

نائب الرئيس العراقي إياد علاوي يؤكد أن النصر على داعش يجب أن يكون سياسياً قبل أن يكون عسكري، وهو ما يتطلب وحدة الشعب العراقي، واعتبر أن الشعب العراقي لن يقبل التقسيم، مبدياً تأييده “لتحالف دعم الشرعية في اليمن”.
أكد نائب الرئيس العراقي إياد علاوي أن هزيمة داعش عسكرياً يجب أن يسبقها انتصار سياسي وهو ما يتطلب وحدة الشعب العراقي، علاوي وفي مقابلة مع الميادين أكد أن الشعب العراقي بكل فئاته لن يقبل التقسيم، قائلاً “العراقيون سنة وشيعة وكرد لن يقبلوا بتقسيم العراق، وأنا مسؤول عن هذا الكلام”.
وقال علاوي “لا يوجد هناك نصر عسكري على داعش وإنما نصر سياسي، والنصر العسكري يتبع الانتصار العسكري.. اقتنعت المؤسسات الدولية العالمية والحكومات بما أقوله، وقد كانوا لا يتحدثون إلا عن الانتصار العسكري، اليوم كلهم يتحدثون عن النصر السياسي، وأنا قلت منذ البداية أن الانتصار السياسي يكمن في قوة ووحدة الشعب العراقي”.

علاوي أشار إلى ضرورة بناء قاعدة للأمن الإقليمي بمشاركة إيران وتركيا، وأعلن تأييده عملية التحالف السعودي في اليمن، قائلاً “هناك أدلة واضحة على ارتباط الحوثيين بإيران، وأنا مع التحالف العربي لدعم الشرعية في اليمن.. شرعية الشعب اليمني واختياراته الحقيقة بانتخابات نزيهة ديمقراطية”.

وأضاف علاوي “إذا أوقفت إيران دعم الحوثيين عسكرياً فعلى العرب أن يتوقفوا عن دعم أعداء الحوثيين، ولكن عليهم أن يدعموا الشرعية في اليمن”.

المصدر: الميادين

رابط مختصر