قائد الجيش الأمريكي يحمّل إيران مسؤولية تفكك العراق وصعود تنظيم «الدولة الإسلامية»

مشاهدة
أخر تحديث : الجمعة 24 يوليو 2015 - 8:46 صباحًا
قائد الجيش الأمريكي يحمّل إيران مسؤولية تفكك العراق وصعود تنظيم «الدولة الإسلامية»

واشنطن ـ «القدس العربي»: اعترف رئيس اركان الجيش الأمريكي الجنرال راي أوديرنو بأن الولايات المتحدة كانت لديها فرصة لمنع الفوضى في العراق، معربا عن إحباطه من المكاسب التي حققها تنظيم « الدولة الإسلامية « بعد انسحاب القوات الأمريكية في عام 2011.
وقال أوديرنو الذي ينوي التقاعد بعد 39 عاما في الجيش ان الأمور كانت جيدة في العراق من عام 2007 إلى عام 2010 حيث انخفض العنف وبدا الاقتصاد في مرحلة نمو وسارت العملية السياسية في الاتجاه الصحيح ثم تراجعت الأوضاع بعد سحب واشنطن لجميع القوات الأمريكية من العراق، باستثناء وجود السفارة بسبب عدم القدرة على التوصل لاتفاق مع الحكومة العراقية لتقديم حصانة للجيش الأمريكي من القانون العراقي.
وقد واصلت الحكومة التي يهيمن عليها الشيعة في ظل حكم رئيس الوزراء نوري المالكي السياسات الطائفية بعد انسحاب القوات الأمريكية واضطهدت الأقلية السنية وهكذا تفاقمت المظالم مما سمح لتنظيم « الدولة الإسلامية « بالحصول على مؤطى قدم حيث دخل التنظيم الفلوجة في كانون الثاني/يناير الماضي، وبعد ذلك اجتاحت الجماعة شمال العراق واستولت على الموصل ثاني اكبر مدينة عراقية، ناهيك عن مساحات شاسعة من الأراضي.
وقد اوصى أوديرنوفي عام 2009 ببقاء أكثر من 30 ألفا من القوات الأمريكية في العراق بعد عام 2011، ولكن توصيته لم تنفذ. وأضاف :» لو بقينا في العراق لمدة أطول لكنا أكثر انخراطا ومنعنا هذه الفوضى لأنني اعتقد بأن الولايات المتحدة بإمكانها لعب دور الوسيط النزيه بين جميع المجموعات ولكننا خسرنا هذا الدور».
وكشف الجنرال الأمريكي بأن البيت الأبيض لم يتصل به قطعيا بعد سيطرة تنظيم « الدولة الإسلامية « على العراق على الرغم من ان خدمته العسكرية طويلة، ولكنه اوضح أنه قدم كل آرائه إلى رئيس هيئة الأركان المشتركة مارتن ديمبسي ووزير الدفاع وانه لا يتحدث مباشرة مع اوباما.
وقال أوديرنو إنه يؤيد الاتفاق النووي مع إيران ولكنه حذر من انه لن يغير سلوك طهران في المنطقة، وقال ان إيران تواصل القيام بأنشطة خبيثة في الشرق الأوسط وانها تتحمل مسؤولية تفكك العراق وصعود تنظيم « الدولة الإسلامية «.
وقال رئيس هيئة الأركان المشتركة الجنرال مارتن ديمبسي مؤخرا ان إيران مسؤولة عن مقتل حوالى 500 من الأمريكيين خلال الحرب في العراق وذلك بسبب إمداداتها من الأسلحة للميليشيات الشيعية التي تستهدف القوات الأمريكية، ولم يجادل أوديرونو حول هذه الأرقام بل قال انه لا يمكن ان نكون سذجا.

رائد صالحة

رابط مختصر