كارتر: القوات الكردية العراقية “نموذج” لمحاربة الدولة الإسلامية

مشاهدة
أخر تحديث : الجمعة 24 يوليو 2015 - 6:47 مساءً
كارتر: القوات الكردية العراقية “نموذج” لمحاربة الدولة الإسلامية

أربيل- (رويترز): وصف وزير الدفاع الأمريكي آشتون كارتر القوات الكردية العراقية بأنها نموذج للقوة اللازمة لهزيمة تنظيم الدولة الإسلامية أثناء زيارة لم يعلن عنها مسبقا لعاصمة إقليم كردستان العراق اليوم الجمعة.

وبينما كان الجيش العراقي في موقف صعب تمكنت قوات الأمن في إقليم كردستان العراق المعروفة باسم البشمركة من دحر متشددي تنظيم الدولة الإسلامية في شمال البلاد ووسعت الحدود الرسمية لأقليمها شبه المستقل.

وقال كارتر في أربيل “هنا البشمركة متقدمون للغاية في قدراتهم لذا فبإمكانهم تحقيق النصر على الأرض هنا بمساعدتنا” في إشارة إلى الدعم الذي يقدمه التحالف والذي يشمل التدريب والسلاح والمعلومات والضربات الجوية.

واجتمع كارتر مع رئيس كردستان العراق مسعود البرزاني وهو زعيم مخضرم حاربت قواته صدام حسين لعقود. كما تحدث أيضا مع جنود أمريكيين وجنود من التحالف الذين يقدمون المشورة والتدريب للبشمركة.

وجاءت زيارة كارتر لأربيل بعد يوم من وصوله لبغداد للاجتماع مع قادة عراقيين الذين يعكفون على وضع خطط لاستعادة مدينة الرمادي من ايدي تنظيم الدولة الاسلامية.

وخسارة الجيش العراقي للرمادي كانت أسوأ هزيمة مني بها منذ ان اجتاح التنظيم المتشدد شمال العراق الصيف الماضي. وحدث ذلك رغم غارات جوية يومية تقودها الولايات المتحدة لدعم القوات العراقية على الارض.

وأشار كارتر إلى أن بعض وحدات قوات الأمن العراقية على نفس الدرجة من كفاءة البشمركة وأيضا بعض القوات الكردية في سوريا.

وقال لجنود التحالف في أربيل “نحن نحاول بناء قوة في كل أراضي العراق ثم في يوم ما.. في سوريا. هنا في كردستان.. البشمركة هي نموذج لما نحاول تحقيقه.”

وقد تكون مساعدة الأكراد حيوية لآمال العراق في تحقيق النصر في المعارك المقبلة. وقدر الجيش الأمريكي أن العراق سيحتاج في نهاية المطاف لثلاثة ألوية من الإقليم الكردي بالإضافة إلى ستة من الجيش العراقي لاستعادة مدينة الموصل من تنظيم الدولة الإسلامية.

رابط مختصر