منفذ هجوم سوروتش الانتحاري تركي في العشرين

مشاهدة
أخر تحديث : الأربعاء 22 يوليو 2015 - 1:31 مساءً
منفذ هجوم سوروتش الانتحاري تركي في العشرين

انقرة: اعلنت السلطات التركية ان شابا في العشرين هو منفذ الهجوم الانتحاري الاثنين الذي تبناه تنظيم داعش واوقع 32 قتيلا على الاقل في سوروتش على الحدود مع سوريا، حسبما افاد مصدر رسمي الاربعاء.

وصرح مسؤول تركي رفض الكشف عن هويته “نؤكد بالاستناد الى تحاليل جينية ان منفذ الهجوم رجل في العشرين من اديامان (جنوب شرق تركيا)”.

واوردت الصحف التركية الاربعاء ان الشاب الذي اشير اليه بالاحرف الاولى من اسمه ش أ أ التحق بصفوف تنظيم داعش قبل شهرين فقط.

واشارت السلطات التركية الى انه فجر نفسه قبيل ظهر الاثنين في حدائق المركز الثقافي في سوروتش (جنوب) على الحدود مع سوريا وسط حشد من الشباب المؤيدين للاكراد ارادوا المشاركة في اعادة اعمار كوباني (عين العرب السورية).

وشهدت كوباني ومحيطها بين ايلول (سبتمبر) وكانون الثاني (يناير) معارك ضارية بين تنظيم داعش والمقاتلين الاكراد الذين نجحوا بمؤازرة من طائرات الائتلاف الدولي بقيادة اميركية في صد هجوم التنظيم الجهادي على المدينة.

ونفذ تنظيم داعش في الاسبوع الاخير من حزيران (يونيو)، هجوما جديدا على كوباني واحتل عددا من الابنية فيها، وقتل اكثر من مئتي مدني قبل ان يتمكن المقاتلون الاكراد من دحره بعد القضاء على عدد كبير من عناصره.

وتابعت الصحف ان السلطات التركية تحقق في وجود اي روابط بين الهجوم في سوروتش والهجوم الذي اوقع اربعة قتلى وعشرات الجرحى خلال اجتماع لحزب الشعب الديموقراطي في 5 حزيران (يونيو) في دياربكر (جنوب شرق) قبل يومين على الانتخابات التشريعية.

واوردت صحيفة حرييت الاربعاء، أن آلية الشحنة الناسفة متطابقة في الحالتين وان منفذي الهجومين المفترضين انضما الى صفوف الجهاديين في الفترة نفسها.

نقلا عن ايلاف

رابط مختصر