صحيفة: قوات بريطانية بالسعودية خلال شهور لتدريب المعارضة السورية

مشاهدة
أخر تحديث : الأربعاء 22 يوليو 2015 - 6:37 مساءً
صحيفة: قوات بريطانية بالسعودية خلال شهور لتدريب المعارضة السورية

بهاء العوفي
أفادت صحيفة بريطانية بأن لندن تعتزم إرسال العشرات من جنودها إلى الرياض في غضون أشهر لتدريب قوات من المعارضة السورية.

وقالت صحيفة «لندن إيفينينج ستاندرد»، إن تلك المهمة تأتي ضمن البرنامج، الذي تقوده الولايات المتحدة، لتدريب ما تسميه بـ«المعارضة السورية المعتدلة» على التصدي لتنظيم «الدولة الإسلامية».

وأضافت أن هذه الخطوة ستزيد من زخم المشاركة البريطانية في قتال «الدولة الإسلامية»، الذي يسيطر على مساحات كبيرة من سوريا والعراق.

وفيما لم تنسب الصحيفة المعلومات التي تشير إلى إرسال جنود لبريطانيين للسعودية، إلى أي مصادر، قالت إن هذه الخطوة من المحتمل أن تغضب نواب البرلمان خاصة بعد تصويت الأخير ضد تدخل قوات بريطانية في سوريا.

ولفتت الصحيفة إلى أنه تم الكشف، الأسبوع الماضي، عن مشاركة طيارين بريطانيين في القصف الذي تنفذه القوات الأمريكية ضد أهداف لتنظيم «الدولة الإسلامية» في سوريا.

وردت الحكومة البريطانية بأن هؤلاء الطيارين يعملون ضمن قوات دول أخرى مشاركة في التحالف الدولي ضد التنظيم في سوريا والعراق.

وفي سياق متصل، لفتت صحيفة «لندن إيفينينج ستاندرد» إلى أن بريطانيا لديها حاليا قوة تدريب خاصة في العراق يبلغ قوامها 275 عسكريا، بينهم فريق من الخبراء في إبطال مفعول المتفجرات.

وفي السابع من الشهر الجاري، قال وزير الدفاع الأمريكي، «أشتون كارتر»، إن بلاده تدرب 60 مقاتلا فقط من «المعارضة السورية المعتدلة» لقتال تنظيم «الدولة الإسلامية»؛ وذلك اعتبارا من 3 يوليو/ تموز الجاري.

وأطلق البرنامج في مايو/أيار في الأردن ثم في تركيا وكان يهدف لتدريب ما يصل إلى 15 ألف مقاتل في 3 سنوات، بواقع 5 آلاف كل عام.

ومؤخرا، قال مسؤولون عسكريون، لشبكة «سي إن إن» الأمريكية، إن نتائج البرنامج «هزيلة»، وأن أعداد كبيرة من المتطوعين فيه استقالوا، أو أقيلوا، لأسباب مختلفة من بينها رفضهم محاربة تنظيم «الدولة الإسلامية»، وطلبهم محاربة نظام «بشار الأسد».

وبخلاف هذا البرنامج، تقود أمريكا تحالفا دوليا يقصف تنظيم «الدولة الإسلامية»، بشكل شبه يومي في سوريا والعراق منذ أغسطس/آب الماضي.

المصدر | الخليج الجديد + صحيفة «لندن إيفينينج ستاندرد» البريطانية

رابط مختصر