ديالى تعلن الحداد وحصيلة تفجير خان بني سعد ترتفع إلى أكثر من 200 قتيل وجريح

مشاهدة
أخر تحديث : السبت 18 يوليو 2015 - 9:29 صباحًا
ديالى تعلن الحداد وحصيلة تفجير خان بني سعد ترتفع إلى أكثر من 200 قتيل وجريح

المدى برس/ ديالى
أعلنت إدارة محافظة ديالى، اليوم السبت، الحداد ثلاثة أيام على خلفية تفجير خان بني سعد جنوب بعقوبة (55كم شمال شرق بغداد) والذي ذهب ضحيته العشرات، وفيما ألغت الاحتفالات الخاصة بعيد الفطر، أكد مصدر ارتفاع حصيلة التفجير إلى أكثر من 200 قتيل وجريح.
وقال محافظ ديالى مثنى التميمي في حديث إلى (المدى برس)، إن “إدارة المحافظة قررت إعلان الحداد ثلاثة أيام على أرواح ضحايا انفجار السيارة المفخخة في سوق خان بني سعد جنوب بعقوبة وإلغاء مراسم الاحتفال بعيد الفطر”.
وأكد التميمي على “وحدة صف مكونات المحافظة بوجه العمليات الإرهابية التي تهدف إلى ضرب المنجزات الأمنية”.
من جهته قال مصدر في شرطة المحافظة في حديث إلى (المدى برس)، إن “حصيلة تفجير السيارة المفخخة التي استهدفت السوق الشعبي في خان بني سعد جنوب بعقوبة، ارتفعت الى 86 قتيلا و120 جريحا”.
وأضاف المصدر الذي طلب عدم الكشف عن أسمه، أن “الجرحى لا يزالون يتلقون العلاج في مستشفيات المحافظة”، دون إعطاء المزيد من التفاصيل.
وكان مصدر في شرطة ديالى، أفاد أمس الجمعة، في حديث إلى (المدى برس)، ان “حصيلة تفجير السيارة المفخخة في خان بني سعد جنوب بعقوبة ارتفعت الى اكثر من 100 قتيل وجريح”.
يذكر أن محافظة ديالى، مركزها مدينة بعقوبة، شهدت سيطرة تنظيم (داعش) والمجاميع المسلحة المتحالفة معه، كجيش النقشبندية، على بعض مناطقها، بعد سيطرته على مدينتي الموصل وتكريت، في العاشر من حزيران 2014، لكن القوات الأمنية والحشد الشعي تمكنت من تحرير غالبية مناطقها، فيما تعهدت بالقضاء على الجرائم الجنائية بعد تحرير المحافظة.

رابط مختصر