مقتل 30 عنصرا من كتيبة “الانغماسيين” في (داعش) بضربة جوية غرب الرمادي

مشاهدة
أخر تحديث : الجمعة 17 يوليو 2015 - 10:41 صباحًا
مقتل 30 عنصرا من كتيبة “الانغماسيين” في (داعش) بضربة جوية غرب الرمادي

اعلنت خلية الاعلام الحربي، اليوم الجمعة، بان 30 عنصرا من كتيبة الانغماسيين التابعة لتنظيم (داعش) قتلوا بضربة جوبة استهدفت مقرهم، غرب الرمادي، (110كم غرب بغداد)، فيما اكدت ان القتلى من مختلف الجنسيات.

وقالت الخليةفي بيان تلقت، (المدى برس)، نسخة منه، ان “صقور الجو العراقي نفذوا ضربة جوية استهدفت مضافة لكتيبة الانغماسيين التابعة لتنظيم (داعش) في منطقة المحمداوي بقضاء هيت، غرب الرمادي، مما اسفر عن مقتل 30 عنصرا منهم”.

واصافت الخلية، ان “الكتيبة تعد من اخطر مراكز القيادة للدواعش والتي تختص بالتخطيط والتدريب ونشر الأفكار التكفيرية”، مشيرة الى ان “القتلى يحملون جنسيات مختلفة”.

وكانت قيادة العمليات المشتركة أعلنت، يوم الاثنين (13 تموز 2015)، انطلاق عمليات تحرير الانبار بمشاركة جميع صنوف القوات الامنية، وفيما اكد اعلام الحشد الشعبي مشاركة 10 آلاف مقاتل، اشار الى ان خطباء تنظيم (داعش) يستغيثون عبر مساجد الفلوجة.

وكان رئيس مجلس الوزراء العراقي حيدر العبادي تعهد، يوم الاثنين، بـ”القصاص” من عناصر تنظيم (داعش) في ساحات القتال، وأكد أن أبطال القوات المسلحة والحشد الشعبي وأبناء العشائر تلحق الهزائم تلو الأخرى بهم، فيما شدد أن جرائم التنظيم الجبانة في استهداف المدنيين العزل لن تزيدنا إلا إصراراً على ملاحقتهم وطردهم من آخر شبر من ارض العراق.

ودعت خلية الإعلام الحربي، يوم الاثنين (13 تموز 2015)، وسائل الإعلام إلى مساندة القوات الأمنية والحشد الشعبي في معركة تحرير الانبار، التي انطلقت فجر اليوم.

يذكر ان محافظة الانبار شهدت معارك عنيفة وسيطرة تنظيم (داعش) على اغلب مدن المحافظة ومنها الرمادي والفلوجة والمناطق الغربية وسقوط المئات من القتلى والجرحى بين عناصر الجيش والشرطة والمدنيين خلال المواجهات.

رابط مختصر