مصرع 20 شخصا “ضلوا طريق” الهروب من الشرقاط

مشاهدة
أخر تحديث : الجمعة 17 يوليو 2015 - 10:36 صباحًا
مصرع 20 شخصا “ضلوا طريق” الهروب من الشرقاط

أعلن مجلس شيوخ عشائر محافظة صلاح الدين، اليوم الخميس، مصرع 20 شخصا “ضلوا” طريق الهروب من تنظيم (داعش) في قضاء الشرقاط شمال تكريت (170 كم شمال بغداد)، وفيما طالب بغداد بتحمل مسؤوليتها اتجاه النازحين وفتح ممرات آمنة لهم، حذر من تكرار مثل تلك الحوادث وموت مئات العوائل في الصحراء.
وقال الشيخ مروان الجبارة المتحدث الرسمي باسم مجلس الشيوخ في حديث الى (المدى برس)، إن “20 شخصا من عشيرة الجبور في قضاء الشرقاط (120كم شمال تكريت)، غالبيتهم من كبار السن والأطفال لقوا مصرعهم بعد أن ضلوا طريق الهروب إلى ناحية العلم شرق المدينة”.
وأضاف الجبارة أن “الضحايا ضلوا طريقهم في سلسلة جبال حمرين خلال محاولتهم الهروب من القضاء الذي يسيطر عليه تنظيم (داعش) وارتفاع درجات الحرارة”.
وطالب الجبارة، الحكومة المركزية “بتحمل مسؤوليتها الإنسانية تجاه مئات العوائل النازحة من مناطق الصراع وفتح ممرات أمنة ومحددة لتسهيل مرور الهاربين من سيطرة تنظيم (داعش)”، محذرا من “تكرار مثل تلك المأساة وموت مئات العوائل في الصحراء”.
ودعا الجبارة، المجتمع الدولي والمنظمات الإنسانية الى “اخذ دورهم والتوجه الى سيطرة النخيب مع كربلاء وبناء خيم أو كرفانات وتوفير مفارز طبية للنازحين هناك”.
وأكد الجبارة أن “ممثل المرجعية في محافظة كربلاء الشيخ مهدي الكربلائي لمس خلال لقائه به تعاطفه واستعداده للتعاون لكن الموضوع اكبر من ذلك ويحتاج الى تضافر جهود الحكومات المحلية والمركزية يساندهم المجتمع الدولي”.
ولفت الجبارة إلى أن “اجتماعات مع رئيس مجلس كربلاء نصيف الخطابي ومحافظها عقيل الطريحي بحضور عضو مجلس محافظة صلاح الدين جاسم محمد العطية من اجل وضع آلية لتسهيل دخول العوائل العالقة في مدخل كربلاء”.
يذكر أن القوات الأمنية تمكنت في الأول من نيسان 2015، تحرير مدينة تكريت من سيطرة تنظيم (داعش) بعد نحو شهر من انطلاق عملية واسعة استمرت لمدة شهر واحد، فيما لا يزال قضاء بيجي، شمالي تكريت، يشهد معارك كر وفر بين القوات الأمنية التي تسيطر حالياً على اغلب مناطق القضاء وعناصر تنظيم (داعش).
يذكر أن تنظيم (داعش) قد فرض سيطرته على مدينة الموصل، مركز محافظة نينوى،(405 كم شمال العاصمة بغداد)، في (العاشر من حزيران 2014 المنصرم)، قبل أن يفرض سيطرته على مناطق أخرى عديدة من العراق.

رابط مختصر