رغم الإعلان عن “اتفاق إنقاذ” أوروبي.. اليونان تبقي بنوكها مغلقة وتقييد السحب النقدي

مشاهدة
أخر تحديث : الثلاثاء 14 يوليو 2015 - 3:59 مساءً
رغم الإعلان عن “اتفاق إنقاذ” أوروبي.. اليونان تبقي بنوكها مغلقة وتقييد السحب النقدي

لندن، بريطانيا (CNN)- رغم الإعلان عن اتفاق أوروبي على مساعدة اليونان في الخروج من أزمة الديون الطاحنة التي تعصف بها، قررت الدولة الأوروبية الإبقاء على بنوكها مغلقة ليومين إضافيين حتى الخميس.

وأكد مسؤولون يونانيون لـCNN الاثنين، أنه تقرر تمديد تعطيل العمل في البنوك، المغلقة منذ نحو أسبوعين، ليومين إضافيين، مع الاستمرار في “تقييد” الحد الأقصى للسحب النقدي.

يأتي قرار الحكومة اليونانية باستمرار إغلاق البنوك بعد قليل من إعلان البنك المركزي الأوروبي عن قراره الاثنين، بعدم زيادة الدعم النقدي للبنوك التي تعاني من نقص تدفقات السيولة النقدية.

وقالت متحدثة باسم البنك المركزي الأوروبي لـCNN إن البنك قرر الحفاظ على سقف الإقراض في حالات الطوارئ للبنوك اليونانية، عند نفس المستوى دون تغيير.

وفرضت الحكومة اليونانية قيوداً على السحب النقدي بعد تهافت المودعين على سحب أموالهم من البنوك، التي أغلقت أبوابها منذ أواخر يونيو/ حزيران الماضي، إثر تعثر المفاوضات مع الدائنين.

إلا أنه تم صباح الاثنين، الإعلان عن توصل أثينا إلى اتفاق مع دائنيها، يمهد الطريق أمام “خطة إنقاذ ثالثة” لليونان على مدار ثلاث سنوات، مقابل التزام الحكومة اليونانية بإجراء إصلاحات واسعة.

رابط مختصر