العراق.. لا قواعد آمنة لـ”داعش” واستعدادات “تحرير الأنبار” على قدم وساق

مشاهدة
أخر تحديث : الأربعاء 8 يوليو 2015 - 6:04 مساءً
العراق.. لا قواعد آمنة لـ”داعش” واستعدادات “تحرير الأنبار” على قدم وساق

بغداد، العراق (CNN)- جدد رئيس الوزراء العراقي، حيدر العبادي، تأكيده على أن الاستعدادات لـ”تحرير” محافظة الأنبار من مسلحي تنظيم “الدولة الإسلامية”، تجري “على قدم وساق”، إلا أنه لم يفصح عن موعد محدد لبدء العمليات العسكرية.

واعتبر الناطق باسم “جهاز مكافحة الإرهاب” صباح النعمان، أن “عصابات داعش الإرهابية بدأت تشعر بعدم وجود أي قاعدة آمنة لها في العراق”، لافتاً إلى أن “القوات الأمنية، وبإسناد أبناء الحشد الشعبي، تفرض سيطرتها بشكل كامل على قضاء بيجي.”

وأضاف المتحدث الحكومي أنه “تم تأمين الطرق الرئيسية التي كان داعش يسلكها”، مؤكداً أن “هناك إخلال بعملية إمداد عصابات داعش الإرهابية في بيجي”، مشيراً إلى أن “الإرهابيين بدأوا يشعرون بالإحباط لعدم سيطرتهم على المناطق التي كان يحتلونها.”

وأوضح النعمان، في تصريحات أوردتها “شبكة الإعلام العراقي” الرسمية الثلاثاء، أن “قضاء الفلوجة كان يمثل بالنسبة لهم القاعدة الأمنية للجوء إليها، لكن مع العمليات العسكرية قرب المدينة، بدأ الدواعش بالإحباط”، على حد تعبيره.

وكان القيادي في الحشد الشعبي، جعفر الحسيني، قد ذكر أن “قوات الحشد والجيش قطعت جميع خطوط الإمداد لإرهابيي داعش في مدينة الفلوجة”، بمحافظة الأنبار، وتعد الفلوجة “من أبرز معاقل عصابات داعش الارهابية والتنظيمات الارهابية.”

من جانب آخر، قال نائب رئيس مجلس محافظة الأنبار، فالح العيساوي، إن القوات الأمنية، مسنودة بالحشد الشعبي، رفعت العلم العراقي فوق مركز شرطة “الصقلاوية”، وذكر أن تنظيم داعش منع أهالي الفلوجة من الخروج من المدينة هرباً من المعارك العنيفة.

رابط مختصر