أثينا تلعب بأعصاب أوروبا وطهران لن تتصالح مع واشنطن

مشاهدة
أخر تحديث : الأربعاء 8 يوليو 2015 - 4:34 مساءً
أثينا تلعب بأعصاب أوروبا وطهران لن تتصالح مع واشنطن

أزمة الديون اليونانية ما زالت تحتل العناوين الأولى في الصحافة الفرنسية الصادرة هذا اليوم إلى جانب المحادثات حول البرنامج النووي الإيراني والوضع في غزة والمستجدات على أرض المعركة في سوريا.

في الأزمة اليونانية الفرنسيون يثقون بميركل أكثر من هولاند
“الكسيس تسيبراس يلعب بأعصاب الأوروبيين” تعنون “لوفيغارو” التي تشير إلى أن 15 دولة دائنة من أصل 18 تحبذ التشدد في التعامل مع أزمة ديون اليونان. وقد عارضت الصحيفة صراحة في افتتاحيتها إعطاء مهلة إضافية لأثينا من أجل التوصل إلى اتفاق مع الدائنين. “لوفيغارو” التي نشرت اليوم استطلاعا للرأي يظهر أن ربع الفرنسيين فقط يثقون بكيفية معالجة المسألة اليونانية من قبل رئيس جمهوريتهم وأنهم أكثر اقتناعا بالإدارة الألمانية للأزمة إذ أن نسبة الواثقين بأنجيلا ميركل بلغت %44.

أسباب التشدد الألماني
“لوموند” تلقي الضوء على أسباب تشدد برلين وتقول إن الألمان باتوا مقتنعين بأن لا مهرب من خروج اليونان من منطقة اليورو وإن “هانز-فيرنير سين”، أحد المع خبراء الاقتصاد في البلاد، يرى أن العودة إلى الدراخما اليونانية قد تسمح لليونان باستعادة شيء من قدرته التنافسية ومن نموه الاقتصادي.

شغف فرنسا باليونان
“ليبراسيون” جعلت مما أسمته “شغف فرنسا باليونان” موضوع الغلاف وخصصت له ملفا كاملا في هذا اليوم الذي سيناقش فيه البرلمان الفرنسي الأزمة اليونانية. الشغف الفرنسي مرده الموروث الثقافي لأثينا الديمقراطية والفلسفة والمسرح، تقول “ليبراسيون”.

المسلسل اليوناني حجب الملف النووي الإيراني
“ليبراسيون” خصصت افتتاحياتها لملف ساخن آخر ساهم المسلسل اليوناني بحجبه عن الأنظار ألا وهو المحادثات حول البرنامج النووي الإيراني. كاتب المقال “مارك سيمو” اعتبر أن تأثير هذه المحادثات على التوازنات العالمية أهم من تداعيات الأزمة اليونانية، وأن الاتفاق حول البرنامج النووي الإيراني سوف يغير الواقع الاستراتيجي في الشرق الأوسط برمته. ويشير “سيمو” في مقاله إلى أن الغرب يراهن على انحسار سلطة رجال الدين في إيران جراء انفتاح قد ينتج عن الاتفاق.

الاتفاق حول النووي الإيراني لن يزيل كل الخلافات مع واشنطن
“لوفيغارو” أيضا سلطت الضوء على إيران من خلال تحقيق أجراه “جورج مالبرونو” في مدينة قم مركز الحوزة العلمية التي تعتبر واحدة من أهم المراكز الدينية الشيعية بعد النجف، هذا فيما نشرت “لوموند” مقابلة مع معصومة ابتكار نائبة الرئيس الإيراني التي رأت أن الاتفاق حول البرنامج النووي الإيراني لن يزيل كل الخلافات مع واشنطن وأن الولايات المتحدة غير جادة في مكافحتها لتنظيم الدولة الإسلامية، مشيرة إلى وجود اعتقاد في أن التنظيم الإرهابي هو صنيعة الاستخبارات الأميركية.

حلب، المعركة لم تحسم بعد
“لوموند” نشرت تحقيقا عن الهجوم الواسع النطاق الذي تقوده المعارضة السورية على حلب.تعتبر الصحيفة أن الأمم المتحدة تريد أن تجعل من حلب مختبرا لما يمكن أن يكون عليه اتفاق بين النظام والمعارضة السورية. غير أن المعركة التي يقودها تنظيم “أنصار الشريعة” و”غرفة عمليات فتح حلب” ضد القوات النظامية لم تحسم بعد، تقول “لوموند” التي تشير أيضا إلى وجود عوامل أخرى تتمثل بتنظيم “الدولة الإسلامية” و بتركيا التي تستمر بحشد قواتها على الحدود.

تخوف من تجدد القتال في غزة
بعد عام على الحرب على غزة، تعكس الصحافة الفرنسية تخوفا من تجدد القتال.هذا ما قاله “ناتان ترال” المحلل لدى مركز “انترناسيونال كريزيس غروب” لصحيفة “لي زيكو” التي نشرت تحقيقا عن الأزمة الخانقة التي تعيشها غزة بعد مضي عام على حرب صيف 2014 المدمرة. إعادة إعمار القطاع تراوح مكانها في ظل استمرار الحصار الإسرائيلي وتخلف الدول المانحة ما عدا قطر تقول “لي زيكو”.

انخفاض نسبة التوتر في القدس
“لوموند” نشرت من جهتها تحقيقا عن مستوطنة “نيريم” الواقعة على الحدود مع غزة ونقلت خشية الاهالي من تجدد النزاع، هذا فيما عكس مقال نشرته “لوفيغارو” انخفاض نسبة التوتر خلال شهر رمضان في القدس مقارنة مع العام الماضي الذي شهد تصعيدا من قبل المتطرفين اليهود في محاولة لفرض واقع جديد على المدينة المقدسة.

رابط مختصر