كاميرون يأذن بتصفية العقل المدبر لهجوم تونس الإرهابي

مشاهدة
أخر تحديث : الثلاثاء 7 يوليو 2015 - 1:50 مساءً
كاميرون يأذن بتصفية العقل المدبر لهجوم تونس الإرهابي

أذن رئيس الوزراء البريطاني ديفيد كاميرون للقوات الخاصة البريطانية “ساس” بشن عمليات تصفية بحق قادة تنظيم الدولة الإسلامية “داعش” في عمق الأراضي التي تقع تحت سيطرة التنظيم في سوريا والعراق.

ونقلت صحيفة “ديلي ميل” عن مصادر استخباراتية أنه “في ظل تزايد الخطر إزاء التهديد المباشر لبريطانيا، أعطيت لـ “ساس” تفويضا مطلقا لقتل أواعتقال زعماء التنظيم الإرهابي، بما في ذلك العقل المدبر وراء المجزرة التياستهدفت فندقا بسوسة” الساحلية التونسية، وراح ضحيتها 38 شخصا بينهم 30 سائحا بريطانيا، بالإضافة إلى إصابة العشرات الآخرين بجروح، يوم الجمعة 26 يونيو 2016.

وأشارت تقارير إعلامية إلى أنه من المتوقع أن تعمل قوة مكونة من 100 فردمن “قوات النخبة” في الحرب السرية، جنبا إلى جنب مع القوات الخاصةالأميركية وفرق قوات البحرية.

ووفقا لتقارير صحفية، ستعمل الخدماتالجوية الخاصة وخدمة القوارب الخاصة البريطانية مع المخابرات ومكاتبالاتصالات الحكومية (خدمة التنصت التابعة للحكومة البريطانية) من أجلضرب تنظيم داعش والجماعات الإرهابية الأخرى التي تشكل تهديدا لبريطانيا.

رابط مختصر