عراقجي: أي اتفاق يجب أن يحترم الخطوط الحمراء لإيران

مشاهدة
أخر تحديث : الأحد 5 يوليو 2015 - 3:01 مساءً
عراقجي: أي اتفاق يجب أن يحترم الخطوط الحمراء لإيران

بالتزامن مع استئناف المفاوضات النووية بين ايران والدول الست، وبانتظار اجتماع وزير الخارجية الايراني محمد جواد ظريف بنظيره الأميركي جون كيري. ، أكد كبير المفاوضين الايرانيين عباس عراقجي أنّ تمديد المفاوضات ليس خيار أي طرف مشدّداً على وجوب أنْ يحترم أي اتفاق الخطوط الحمراء لإيران.
تستانف في فيينا الأحد المفاوضات النووية بين ايران والدول الست الكبرى على ان يجتمع وزير الخارجية الايراني محمد جواد ظريف بنظيره الاميركي جون كيري.

كبير المفاوضين الايرانيين عباس عراقجي أكدّ أنّ تمديد المفاوضات ليس خيار أي طرف مشدّدا على وجوب أنْ يحترم أي اتفاق الخطوط الحمراء لإيران.

أضاف عراقجي أن “تمديد المفاوضات ليس خيار اي طرف، لا نحن ولا الآخرون نحاول انهاء العمل في هذه المرحلة. لكن هل سيتم ذلك؟ لا يمكنني الجزم بذلك يجب ان يحترم اي اتفاق الخطوط الحمراء لايران هناك بعض المسائل المهمة خصوصا اربع او خمس نقاط تتعلق بالعقوبات لم تتم تسويتها حتى الان وسيحسم امرها وزراء الخارجية”.

وأوضح عراقجي أنه “من الممكن ان ننتهي من العمل على نص التوافق على مستوى معاوني الوزراء خلال اليومين المقبلين لتصل اقسام منه الى الوزراء، ولا اعتقد اننا نحتاج إلى تمديد المفاوضات لكن إذا لزم الأمر فإننا سنمدد”.

واستدرك بالقول “لن نسمح للوقت ان يؤثر على قراراتنا ومن يحدد قرارتنا هو الاطار والمبادئ التي حددتها القيادة العليا في البلاد”.

وإذّ أكدّ أنّ “يوم الاتفاق سترفع كل العقوبات وبالطبع تبدأ اجراءتنا، لكن لابد من حل مشكل التزامن في تنفيذ الإتفاق”، ذكّر المسؤول الإيراني أن “العقوبات المتعددة الأوجه التي فرضها الكونغرس هي القسم الأصعب في المفاوضات”.

واعتبر عراقجي أن “قرار مجلس الامن هو الضامن لتنفيذ الأتفاق، واذا لم ينفذ الإتفاق فإن إيران تحتفظ بحقها الرجوع إلى برنامجها السابق”.

وأردف موضحاً “نبحث عن صيغة ترفع العقوبات قبل ان نبدا بتنفيذ تعهداتنا بالطبع الطرف المقابل ينتظر منا تهيئة الارضية بعدها يرفع العقوبات”.

المصدر: الميادين

رابط مختصر