تفجير أبراج الكهرباء.. “عقاب” الإخوان للمصريين

مشاهدة
أخر تحديث : الأحد 5 يوليو 2015 - 2:54 مساءً
تفجير أبراج الكهرباء.. “عقاب” الإخوان للمصريين

أبوظبي – سكاي نيوز عربية
أدى استمر استهداف عناصر إرهابية لأبراج الكهرباء في محافظات مصرية عدة، إلى انقطاع الكهرباء عن مناطق مختلفة جراء ذلك، في حين وصفت جماعة الإخوان استهداف أبراج الكهرباء بأنه درجة من درجات السلمية، يتم تبنيه “عقابا” للشعب المصري على اختياراته.

وفجر مخربون، الأحد، برج كهرباء بمنطقة “سنوفر” التابعة لمركز الفيوم، جنوب القاهرة، مما أدى إلى انقطاع التيار الكهربائي عن مركزي سنورس وطامية ومدينة كوم أوشيم، وعدد من أحياء مدينة الفيوم، بينها حيي الجون الشرقي والبحاري والجون وباغوص وغيرها.

وأدى تفجير برج كهرباء بمحطة دمو في محافظة بني سويف، جنوب القاهرة، إلى انقطاع الكهرباء عن 4 مراكز بمحافظة بني سويف، وذلك بعد خروج محطتي دمو والكريمات عن الخدمة بشكل مفاجئ.

كما شهدت محافظة بني سويف، مساء السبت، انقطاعا كاملا للتيار الكهربائي عن مراكز الواسطى وناصر وبني سويف وببا، عقب صلاة العشاء، في توقيت واحد متزامن، مما آثار غضب مواطني المحافظة.

في غضون ذلك، قتل شخصان وأصيب ثالث إثر انفجار بجوار محطة توليد كهرباء جنوب مدينة الشيخ زويد شمالي سيناء.

وفي مقابلة تلفزيونية تناقلتها وسائل التواصل الاجتماعي، قال قيادي بجماعة الإخوان، المصنفة إرهابية، إن “هناك درجات من السلمية، منها عمليات نوعية مثل تفجير محطات الكهرباء، وأمور أخرى أقل أو أكبر”، على حد قوله.

وكشف أن “ما يحدث يمثل عقابا للشعب المصري على اختياره للرئيس عبد الفتاح السيسي”.

وسبق أن تعرضت أبراج الكهرباء في مصر لعدة تفجيرات، خلال الفترة الأخيرة، أدت إلى تفاقم أزمة انقطاع التيار الكهربائي في مناطق مختلفة، كان آخرها مدينة الإنتاج الإعلامي، غرب العاصمة المصرية القاهرة.

وبلغت خسائر تفجيرات أبراج الكهرباء، خلال العام الماضي، نحو 600 مليون جنيه (78.5 مليون دولار)، بما في ذلك تكلفة إقامة أبراج جديدة بدلا من التي جرى تخريبها، وتكلفة زيادة إجراءات التأمين.

رابط مختصر