انتحاريان من الدولة الإسلامية يهاجمان بلدة بيجي العراقية

مشاهدة
أخر تحديث : الأحد 5 يوليو 2015 - 4:05 مساءً
انتحاريان من الدولة الإسلامية يهاجمان بلدة بيجي العراقية
صورة من أرشيف رويترز لأحد مقاتلي تنظيم الدولة الإسلامية عند نقطة تفتيش بالقرب من بيجي.

بغداد (رويترز) – قالت مصادر عسكرية وقائم مقام قضاء بيجي يوم الأحد إن انتحاريين من تنظيم الدولة الإسلامية ومقاتلين هاجموا وسط بلدة بيجي النفطية العراقية أثناء الليل وأرغموا الجيش ومقاتلين شيعة على التراجع.

وبلدة بيجي ومصفاتها -وهي أكبر المصافي النفطية في العراق- كانتا ساحة للمعارك منذ أكثر من عام. وسيطر تنظيم الدولة الإسلامية على البلدة في يونيو حزيران عام 2014 وتقدم صوب أجزاء كبيرة في شمال العراق في اتجاه العاصمة بغداد.

وتبادل الطرفان السيطرة على أحياء بيجي عدة مرات خلال الصراع. ويأتي هجوم الدولة الإسلامية بعد أن قالت السلطات إنها سيطرت على البلدة بأكملها تقريبا وتتوقع طرد المسلحين من المصفاة خلال أيام.

وهاجم المتشددون البلدة حوالي الساعة الثامنة بالتوقيت المحلي يوم السبت (1700 بتوقيت جرينتش) بسيارتين ملغومتين. وقال ضابطان برتبة عقيد بالجيش إن الانفجارات تلتها اشتباكات شرسة استمرت حتى منتصف الليل وأبعدت الجيش وقوات الحشد الشعبي الشيعي عن وسط البلدة.

وقال محمد الجبوري قائم مقام قضاء بيجي إنه كان هناك نمط من الانسحابات لمقاتلي الدولة الإسلامية في البلدة تلته هجمات مضادة. وقال إن أخطر أسلحة الدولة الإسلامية الهجمات الانتحارية والقناصة.

(إعداد علا شوقي للنشرة العربية – تحرير منير البويطي)

رابط مختصر