بعد ساعات من نجاتهما من حادث سوسة.. بريطانيان يتحديان الارهاب بالزواج

مشاهدة
أخر تحديث : الثلاثاء 30 يونيو 2015 - 8:18 مساءً
بعد ساعات من نجاتهما من حادث سوسة.. بريطانيان يتحديان الارهاب بالزواج

أخبار الآن | دبي – الإمارات العربية المتحدة – (اختيارات المحرر)

قرر شاب بريطاني الزواج من صديقته، بعد ساعات قليلة من نجاتهما معا من الحادث الارهابي الذي راح ضحيته 38 قتيلا و39 جريحا، يعتقد ان بينهم 30 بريطانيا بمنتجع في مدينة سوسة التونسية، على يد مسلح ينتمي لتنظيم داعش.

وكان بن ويلتون البالغ من العمر 24 عاما، يقضي اجازته مع صديقته شيلي على شواطىء تونس في يوم 26 يونيو الماضي، ويجهز لمفاجأتها بالاعلان عن رغبته في الزواج منها، لكن وقوع الحادث حال دون ذلك.

ونجح بن ويلتون وصديقته في النجاة من الحادث الارهابي، بالهرب من الشاطيء والاختباء في غرفة مغلقة، وهو ما جعله يفكر في تأجيل مشروع ارتباطه بصديقته بسبب الصدمة التي تركها الحادث.

وقال بن ويلتون بعد عودته لموطنه في مدينة كارديف بويلز، لصحيفة “ديلي ميل” البريطانية: “اولا وقبل كل شيء كنت افكر في ترك الامر، والانتظار حتى نعود الى وطننا، ولكن مع الوقت فكرت في انه لن اتوقف، وسامضي فيما اريد، لذلك فعلت ذلك على اي حال”.

بن وشيلي يستعدان الان لاتمام زفافهما بعدما عادا من تونس على متن رحلة طارئة الى مطار مانشستر، ومنها انتقلا الى موطنهما في كارديف، ويرغبان في توجيه رسالة مفادها بحسب ما قالت شيلي: “الحب اقوى من الكراهية”.

رابط مختصر